EN
  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2012

هجوم إلكتروني على السباح الصيني يونج لنصرة التونسي الملولي

الملولي

أسامة الملولي

تعرضت صفحة السباح الصيني سون يونج على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إلى هجوم إلكتروني من الجماهير التونسية، المساندة لمواطنها السباح أسامة الملولي، قبل المواجهة التي تجمع الثنائي في سباق 1500 متر سباحة حرة في دورة الألعاب الأولمبية "لندن 2012".

  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2012

هجوم إلكتروني على السباح الصيني يونج لنصرة التونسي الملولي

تعرضت صفحة السباح الصيني سون يونج على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إلى هجوم إلكتروني من الجماهير التونسية، المساندة لمواطنها السباح أسامة الملولي، قبل المواجهة التي تجمع الثنائي في سباق 1500 متر سباحة حرة في دورة الألعاب الأولمبية "لندن 2012".

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن نشطاء تونسيون أقاموا هذ الهجوم قبل ساعات من انطلاق سباق الت1500 متر سباحة حرة، وكان هناك مئات التعليقات على صفحة السباح الصيني تراوحت بين السخرية والتهكم أحيانا والسب والشتم في أحيان أخرى.

وقد أسفرت نتائج السباق عن فوز الملولي بالميدالية البرونزية، لتكون أول ميدالية تونسية في دورة لندن والثالثة للعرب، بعد فضية المصري علاء أبو القاسم في السلاح، والقطري ناصر عطية في الرماية.

ولم ينجح الهجوم الإلكتروني في تشتيت ذهن السباح الصيني، الذي فاز بالميدالية الذهبية في سباق 1500 متر سباحة حرة، وجاء بعده الكندي راين كوشران في المرتبة الثانية، حاصلا على الفضية.