EN
  • تاريخ النشر: 30 يوليو, 2012

مدير الأولمبي المصري يكشف حقيقة واقعة "الشيشة"

منتخب مصر

الأولمبي المصري في موقف حرج

واقعة غريبة تم تداولها عقب تعادل المنتخب المصري الأولمبي مع نظيره النيوزلندي، تتعلق بقيام بعض أفراد بعثة الفراعنة بتدخين الشيشة داخل غرفهم بالفندق الذين كانوا يقيمون فيه في كارديف قبل مواجهة البرازيل الأولى، ما أدى إلى غضب الجهازين الفني والإداري للبعثة من انتشار هذه التقارير.

  • تاريخ النشر: 30 يوليو, 2012

مدير الأولمبي المصري يكشف حقيقة واقعة "الشيشة"

واقعة غريبة تم تداولها عقب تعادل المنتخب المصري الأولمبي مع نظيره النيوزلندي، تتعلق بقيام بعض أفراد بعثة الفراعنة بتدخين الشيشة داخل غرفهم بالفندق الذين كانوا يقيمون فيه في كارديف قبل مواجهة البرازيل الأولى، ما أدى إلى غضب الجهازين الفني والإداري للبعثة من انتشار هذه التقارير.

وقد استنكر أيمن حافظ المدير الإداري للمنتخب المصري ما رددته هذه التقارير عن قيام بعض أعضاء الطاقم الإداري للفريق بتدخين "الشيشة" خلال تواجدها في مدينة كارديف مما تسبب في إطلاق أجراس الإنذار في الفندق الذي كانت تقيم فيه البعثة.

ونفى حافظ ما رددته بعض التقارير عن الواقعة، مؤكدا أن هذا لم يحدث على الإطلاق والواقعة تختلف عما ذكرته هذه التقارير تماما، مشيرا إلى أن أحدا لم يدخن "الشيشة" مثلما أدعت هذه التقارير.

وأضاف "الواقعة كانت مختلفة كلية حيث كان جرس الإنذار ضمن تجربة قام بها المسئولون في الفندق لاختبار خطوات عملية الإجلاء الجماعي للنزلاء في حالات الطوارئ مما استدعى نزول جميع اللاعبين وأعضاء الفريق في نفس التوقيت مع باقي النزلاء دون أن يكون لهم دخل في هذه الأجراس".

وأكد حافظ أنه سيطلب من إدارة الفندق في كارديف بيانا بالواقعة لتقديمها إلى المسئولين في مصر بعدما تلقى أكثر من اتصال هاتفي للاستفسار عن صحة ما رددته هذه التقارير الإعلامية.

وكان الفريق قد أقام في كارديف قبل مباراته الأولى في مسابقة كرة القدم بدورة الألعاب الأولمبية (لندن 2012) والتي خسرها الفريق 2/3 أمام نظيره البرازيلي ثم انتقل بعدها إلى مدينة مانشستر والتي تعادل فيها 1/1 مع نظيره النيوزيلندي يوم الأحد، بينما ينتقل الفريق إلى جلاسجو استعدادا لمواجهة المنتخب البيلاروسي الأربعاء في لقاء فاصل على بطاقة التأهل لدور الثمانية بالمسابقة.