EN
  • تاريخ النشر: 11 أغسطس, 2012

المكسيك تحرم البرازيل من الذهب الأولمبي بهدفين في نهائي "لندن 2012"

نيمار

عجزت البرازيل عن حصد الميدالية الذهبية الأولمبية للمرة الأولى في تاريخها بعدما تلقت خسارة بهدفين مقابل هدف أمام المكسيك في المباراة النهائية لمسابقة كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية "لندن 2012" يوم السبت.

عجزت البرازيل عن حصد الميدالية الذهبية الأولمبية للمرة الأولى في تاريخها بعدما تلقت خسارة بهدفين مقابل هدف أمام المكسيك في المباراة النهائية لمسابقة كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية "لندن 2012" يوم السبت.

كانت المكسيك صعدت إلى النهائي للمرة الأولى في تاريخه ، نجح  الفريق في إكمال انطلاقته بنجاح وكلل جهوده بالميدالية الذهبية الأولى له في كرة القدم في تاريخ الدورات الأولمبية.

سجل أوريبي بيرالتا هدفي المنتخب المكسيكي في الدقيقتين الأولى والـ(75)، ثم رد الفريق البرازيلي بهدف للاعب جيفانيلدو فييرا هالك في الثواني الأخيرة من اللقاء.

تسبب الهدف المبكر في إرباك حسابات المنتخب البرازيلي، الذي تأهل إلى النهائي للمرة الثالثة في تاريخ مشاركاته الأولمبية، وذلك بتقدمه المبكر حيث افتتح التسجيل بهدف أحرزه أوريبي بيرالتا في الدقيقة الأولى.

وتوخى المنتخب المكسيكي ، الذي يدربه المدير الفني لويس فيرناندو تينا ، الحذر الدفاعي الشديد خلال المباراة ليصمد أمام سيطرة نظيره البرازيلي على مجريات اللعب في بعض فترات اللقاء.

ودخل الفريق البرازيلي في أجواء المباراة وشكل ضغطا هجوميا على منافسه لكنه اصطدم بتماسك دفاعي وتألق من جانب حارس المرمى المكسيكي خوسيه كورونا.

وكاد هالك أن يدرك التعادل للبرازيل في الدقيقة الـ(34) عندما سدد كرة صاروخية بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء لكن الحارس المكسيكي تصدى لها بصعوبة قبل أن يشتتها الدفاع.

وفي الشوط الثاني كثف المنتخب البرازيلي ضغطه الهجومي بحثا عن هدف التعادل لكن محاولاته باءت بالفشل.

وعزز بيرالتا تقدم المنتخب البرازيلي في الدقيقة الـ(75) عندما تلقى عرضية من ضربة حرة وسدد الكرة برأسه في الشباك مستغلا غياب الرقابة الدفاعية عنه.

وجدد هالك أمل المنتخب البرازيلي بهدف في الدقيقة الـ(90)،  لكن الفريق المكسيكي لكرة القدم حافظ على شباكه نظيفة في الوقت المحتسب بدل الضائع ، ليتوج بالميدالية الذهبية الأولى في تاريخ مشاركاته الأولمبية.