EN
  • تاريخ النشر: 09 أغسطس, 2012

تاريخ الأولمبياد (7): الشمس تسطع في طوكيو .. ومجزرة في ميونخ

طوكيو 1964

طوكيو 1964

انتظرت القارة الأسيوية 68 سنة كاملة لاحتضان العرس الاولمبي، فبعد أن كان نصيب القارة الأوروبية وحتى الأمريكية نصيب كبير من العرس الاولمبي، جاء الدور على العاصمة اليابانية طوكيو لاحتضان دورة 1964.

  • تاريخ النشر: 09 أغسطس, 2012

تاريخ الأولمبياد (7): الشمس تسطع في طوكيو .. ومجزرة في ميونخ

انتظرت القارة الأسيوية 68 سنة كاملة لاحتضان العرس الاولمبي، فبعد أن كان نصيب القارة الأوروبية وحتى الأمريكية نصيب كبير من العرس الاولمبي، جاء الدور على العاصمة اليابانية طوكيو لاحتضان دورة  1964.

ونجحت طوكيو في الفوز بشرف استضافة الألعاب بعد فوزها بالتصويت الذي أجرته اللجنة الاولمبية، وسط ترشح ثلاث مدن غير طوكيو التي نالت في الانتخابات أربعة وثلاثين صوتاً مقابل عشرة لديترويت الأميركية وتسعة لاوتريش النمساوية وخمسة لبروكسيل البلجيكية.

افتتح الألعاب الإمبراطور الياباني هيروهيتو وردد القسم الأولمبي لاعب الجمباز العالمي تاكاشي أونو، فيما أوقد الشعلة التلميذ يوشينوري ساكاي المولود في السادس من أوت 1945 تاريخ إلقاء القنبلة النووية على هيروشيما.

اعتبر اولمبياد طوكيو واحداً من أرقى وأجمل الدورات التي شهدها العالم حتى تاريخه حيث أبدع المنظمون من النواحي الكافة كتنظيم ومنشآت وإقامة وضيافة وود في المعاملة.

نال العرب في هذه الدورة ميداليتان كانت من نصيب تونس فصية وبرونزية الأولى أحرزها التونسي محمد غمودي في الجري عشرة آلاف متر، والثانية في الملاكمة عبر حبيب غالية في وزن الـ67 كلغ.

مكسيكو 1968

 

أصبحت الألعاب الأولمبية  شيئا فشيئا "فاصلة" بين الإحداث العالمية الكبيرة,لا بل جسدت معاني الهدنة الاولمبية القديمة فبدت وكأنها فترة التقاط أنفاس بين جولة سياسية ومطلبية وأخرى.

وصادفت ألعاب الاولمبياد التاسع عشر التي أقيمت  في مكسيكو أحداث دامية مثل حرب فيتنام واجتياح الاتحاد السوفياتي لتشيكوسلوفاكيا واغتيال مارتن لوثر كينج والسناتور الاميركي روبرت كينيدي وتفاقم الحركات الثورية والطلابية في أنحاء العالم والثورة الثقافية الصينية وتداعيات الحرب العربية-الإسرائيلية.

كانت المرة الأولى التي تقام فيها الدورة في أميركا الجنوبية وشارك فيها 5531 رياضيا بينهم 781 امرأة من 113 دولة, تباروا في 172 مسابقة ضمن 18 لعبة هي: كرة القدم والخماسي الحديث والزوارق الشراعية والجمباز والسباحة والمبارزة والتجذيف وكرة السلة والرماية وألعاب القوى والمصارعة والكرة الطائرة والدراجات ورفع الأثقال والهوكي على العشب والملاكمة والكانوي كاياك والفروسية. وشارك للمرة الأولى كل من الكويت وليبيا وباربادوس وهندوراس البريطانية وغويانا وهندوراس والكونغو (زائير) وباراغواي وسلفادور وسورينام وسيراليون وجمهورية أفريقيا الوسطى.

ميونخ 1978

في 5 سبتمبر، اقتحم ثمانية فلسطينيين القرية الاولمبية، مما أسفر عن مقتل اثنين من أعضاء الفريق الإسرائيلي، واتخاذ تسعة رهائن. في المعركة التي تلت ذلك، وقتل جميع الرهائن التسعة الإسرائيليين ، ومع ذلك أمرت اللجنة الاولمبية الدولية لاستئناف المنافسات بعد توقف دام 34 ساعة.

وهددت الدول العربية والأفريقية بمقاطعة الأولمبياد إذا اشتركت فيها "روديسيا" العنصرية التي أصبحت "زيمبابوي" بعد استقلالها 1980.

مونتريال 1976

بعد مدينة ميونيخ سنة 1972، جاء الدور على مدينة مونتريال الكندية التي كان لها شرف احتضان دورة 1976 الدورة وهي الدورة التي يصنفها الكثيرون من اضعف الدورات؟ لماذا؟ ذلك واحد من بين عشرات الأسئلة التي سنجيبكم عنها في حلقة هذا العدد، فرحلة سعيدة إلى دهاليز التاريخ، مع حكاية جديدة من حكايات الاولمبياد.

واجهت الدورة قبل رؤيتها النور أي في مرحلة الاستعداد والتحضير لها العديد من المشاكل أبرزها سوء في الإدارة والتقدير الماديين إذ كلف بناء الصرح الأولمبي الرئيسي مليار دولار في حين أن الكلفة المقدرة كانت لا تتخطى ثلث هذا المبلغ.

نتيجة لسوء الإدارة هذا انطلقت الدورة العام 1976 ولم تكن كامل منشآت الصرح الاولمبي قد اكتمل بناؤها بعد فالبرج الأولمبي المائل المؤلف من ثمانية عشر طابقاً بطول 168,40 متراً لم يكن قد بلغ نصف هذا الرقم المشار إليه ولم تكن تلك المشكلة الوحيدة فالعشب الذي كسا الملعب الرئيسي لم يُمد إلا في اليوم الذي سبق افتتاح الدورة.