EN
  • تاريخ النشر: 08 أغسطس, 2012

تاريخ الأولمبياد (5): سماء برلين تمطر ميداليات عربية .. وعنصرية ألمانية

1932

أولمبياد 1932

أقيمت دورة الألعاب الأولمبية العاشرة في هوليود وحققت نجاحات رغم الأزمة الاقتصادية الحادة التي أعقبت انهيار البورصة عام 1929 وعاشت الدورة على إيقاع هوليوود القريبة وحضرها نجوم الشاشة من أمثال جاري كوبر وشارلي شابلن وأمام 105 آلاف متفرج على استاد ميموريال كوليزيوم.

  • تاريخ النشر: 08 أغسطس, 2012

تاريخ الأولمبياد (5): سماء برلين تمطر ميداليات عربية .. وعنصرية ألمانية

أقيمت دورة الألعاب الأولمبية العاشرة في هوليود وحققت نجاحات رغم الأزمة الاقتصادية الحادة التي أعقبت انهيار البورصة عام 1929 وعاشت الدورة على إيقاع هوليوود القريبة وحضرها نجوم الشاشة من أمثال جاري كوبر وشارلي شابلن وأمام 105 آلاف متفرج على استاد ميموريال كوليزيوم.

وتألقت الصبية الأمريكية بايبي ديدريكسون في ألعاب القوى، وفي هذه الدورة منع العداء الفنلندي بافو نورمي من الاشتراك لثبوت احترافه، وشارك 1408 لاعبا ولاعبة (127 لاعبة) من 37 دولة ((منها الصين لأول مرة)).

برلين 1936

عدد كبير من المؤرخين لفتوا إلى إن برلين في عام 1936 كانت آخر مكان يمكن أن يستضيف الألعاب الاولمبية  نظرا لموجة العنصرية التي كانت سائدة في ألمانيا، وهي طبعا عكس المثل الاولمبية ومبادئها السامية.

لكن اللجنة الأولمبية الدولية أقرت منح برلين تنظيم ألعاب أولمبياد 1932 بيد أن الحزب النازي بقيادة أدولف هتلر تسلم مقاليد حكم ألمانيا العام التاليواتخذ من إقامة الألعاب عنصر دعاية مهم ودعما وإلهابا لحماسة الشعب وتقوية روح الاعتزاز بالعنصر الآري لدى أفراده ما جعلها تفقد للمرة الأولى غايتها المثلى وتحيد عن هدفها الحقيقي الذي أراده باعثها البارون الفرنسي بيار دو كوبرتان وهو دعم روح الصداقة بين الرياضيين المشاركين لنشر السلام العالمي.

شارك في البطولة 4973 رياضيا بينهم 328 لاعبة من 49 دولة. وحضرت للمرة الأولى بعثات من أفغانستان وجزيرة برمودا وبوليفيا وكوستاريكا وليشتنشتاين وبيرو.

منح الرباعون المصريون بلادهم الميداليات من المعادن المختلفة إذ فاز خضر التوني بذهبية وزن المتوسط ومحمد مصباح بذهبية وزن الخفيف وصالح سليمان بفضية وزن الريشة وابراهيم شمس ببرونزيته وإبراهيم واصف ببرونزية خفيف الثقيل.

كان من المفترض أن تشرف طوكيو على تنظيم الدورة الثانية عشرة عام 1940، لكنها اشتبكت في حرب ضد الصين فانتقل تنظيمها إلى هلسنكي فنلندا، غير أن اندلاع الحرب العالمية الثانية حال دون تنظيم الدورة وتم إلغائها.

ونفس الأمر حينما كان موكولاً إلى لندن تنظيم الدورة الثالثة عشرة عام 1944، لكن نشوب الحرب العالمية الثانية حرم العالم من إقامتها على غرار الدورة الثانية عشر عام 1940 الملغاة أيضا بسبب الحرب العالمية الثانية.