EN
  • تاريخ النشر: 07 أغسطس, 2012

اكتشف السبب ؟.. طفل يبكي في أحضان موراي ويهز ملعب ويمبلدون

موراي والطفل

موراي والطفل

أحضان وبكاء في ملعب ويمبلدون للتنس جاءت من طفل ضغير لم يتجاوز الحادية عشرة من عمره بعد فوز البريطاني أندي موراء بذهبية التنس بدورة الألعاب الأولمبية، لكن هذه الحضان، وهذه القبلات أثارت دهشة الأنجليز، وظل الحاضرون في الملعب يصفقون لها طويلا.

  • تاريخ النشر: 07 أغسطس, 2012

اكتشف السبب ؟.. طفل يبكي في أحضان موراي ويهز ملعب ويمبلدون

أحضان وبكاء في ملعب ويمبلدون للتنس جاءت من طفل ضغير لم يتجاوز الحادية عشرة من عمره بعد فوز البريطاني أندي موراء بذهبية التنس بدورة الألعاب الأولمبية، لكن هذه الحضان، وهذه القبلات أثارت دهشة الأنجليز، وظل الحاضرون في الملعب يصفقون لها طويلا.

العملاقة التي بثت الحدث كشفت الكثير، لكن ما حملته المشاهد لا يساوي ما نطق به الطفل الصغير هنري كابلان تجاه النجم البريطاني أندي موراي عندما كان يتابع المباراة النهائية لمسابقة التنس بدورة الألعاب الأولمبية من الملعب، وفور انتهائها لصالح موراي جرى الطفل من مكانة مسرعا ليقفز في أحضان صاحب الذهبية.

416

وحسب ما نقلت صحيفة " ديلي ميل " الإنجليزية فقد قال كابلان لموراي وهو يبكي" إنه أعظم يوم في حياتي .. أنت بطل .. كنا بحاجة إلى ذهبية التنس هذه " هذا المشهد تسبب في حالة من التفاؤل الشديد بين جميع البريطانيين ، خاصة وأنه حصل على ذهبية الألعاب الأولمبية.

بالنسبة لموراي فقد كانت اللحظة فارقة تحول فيها الحلم إلى واقع، واضاف ذهبية إلى رصيد بريطانيا في دورة الألعاب الأولمبية التي تستضيفها البلاد.

أما بالنسبة لكابلان فقد كانت فرصة العمر في المشاركة حتى لو من على مقاعد المتفرجين حصد بريطانيا لأحد الأمجاد ، من خلال النجم الذي يعشقه أندي موراي بعدما نجح الطفل في العبور من المكان الذي كان يجلس فيه مع والده، لكنه قفز إلى أحضان اللاعب، ما يكشف شغف البريطانيين بحصد الذهب في الدورة التي تقام على أراضيهم وخلق أجيال قادرة على التحدي وتحقيق الصعاب.

موراي والطفل
416

موراي والطفل

واستطاع الطفل في أقل من دقيقة إلى النزول من المدرج العلوي والقفز مسرعا نحو موراي من خلال ممرات اللاعبين ، حتى تعانق مع اللاعب الحاصل على الذهبية، وقال له ما كان يريد أن يصرح به لموراي.

يذكر أن أندي موراي بالفوز بالميدالية الذهبية في فردي الرجال بمنافسات التنس بعد فوزه  على السويسري روجيه فيدرر بثلاث مجموعات متتالية 6-2 و6-1 و6-4 ليثأر من خسارته أمام فيدرر منذ أربعة أسابيع في نهائي بطولة ويمبلدون على الملعب ذاته.