EN
  • تاريخ النشر: 26 يناير, 2013

15 ألف تمساح تفر من جنوب إفريقيا بسبب الفيضانات

تمساح

ذكرت تقارير إعلامية في جنوب أفريقيا أن آلاف التماسيح تمكنت من الهروب من إحدى المزارع بسبب الأمطار الغزيرة والفيضانات، لتنطلق حرة في شمال البلاد، وهرب نحو 15 ألف تمساح من مزرعة راكوينا للتماسيح بإقليم ليمبوبو، وجرى استعادة عدة آلاف، في حين لا يزال معظم الهاربين طليقي السراح.

ذكرت تقارير إعلامية في جنوب أفريقيا أن آلاف التماسيح تمكنت من الهروب من إحدى المزارع بسبب الأمطار الغزيرة والفيضانات، لتنطلق حرة في شمال البلاد.

وهرب نحو 15 ألف تمساح من مزرعة راكوينا للتماسيح بإقليم ليمبوبو، وجرى استعادة عدة آلاف، في حين لا يزال معظم الهاربين طليقي السراح.

وقال مزارع لصحيفة بيلد الجنوب إفريقية: "إنه عادة ما كان يوجد القليل من التماسيح في نهر ليمبوبو".

وتعرضت عدة منتجعات في البرية للدمار جراء الأمطار الغزيرة، وتم إجلاء السائحين من متنزه "كروجر" الوطني.

وتقول الشرطة إن عدة أشخاص لقوا حتفهم نتيجة للفيضانات.

كما تضررت دولة موزمبيق المجاورة، وعملت الحكومة على إجلاء عشرات الآلاف من الأشخاص من المناطق المعرضة لخطر الفيضانات.