EN
  • تاريخ النشر: 25 يوليو, 2013

يوميات أسرية: التغافل فن لا تتقنه إلا الزوجة الحكيمة

مداعبة الزوجات

الزوجة الحكيمة تتغاضى عن المشاكل التافهة

حثت المستشارة الأسرية د. زهرة المعبي الزوجات على التغاضي والتغافل عن بعض الأمور التافهة التي تخلق المشاكل بينهن وبين أزواجهن، وعدم التوقف عند تصرفات الرجل غير المقصودة.

حثت المستشارة الأسرية د. زهرة المعبي الزوجات على التغاضي والتغافل عن بعض الأمور التافهة التي تخلق المشاكل بينهن وبين أزواجهن، وعدم التوقف عند تصرفات الرجل غير المقصودة.

وقالت المعبي في برنامج يوميات أسرية الخميس 25 يوليو/تموز 2013، أنه لا يوجد إنسان يخلو من نقص، ومن المستحيل إيجاد زوجين متكاملين مع بعضهما البعض، ولذلك نصحت كل زوجة بالتغافل عن المناقشات العقيمة التي تجعلها تعيش في حزن مستمر.

وأضافت:"تلتئم قلوبنا على الحب والسعادة فكثرة اللوم تبعد الأحباب، فتغاضي عن الأمور التافهةمشيرة إلى أن بعض الرجال يدققون في كل صغيرة وكبيرة تفعلها المرأة، ويضايق زوجته في تصرف ما ويجرحها أمام أهلها او أهله، وبعض النساء تخطأ في حق زوجها وتضايقه لمجرد أن تفكر إنه لم يشتري لها هدية أو لم يتصل بها وكأنها تبحث عن المشاكل في حياتها.

وخاطبت الزوج قائلة:"لا تجعل عينك على زوجتك مثل المكبر وتضايقها بسلوكياتك ومراقبتك لها وحاول أن تستمع بحياتك معها، فلنتغاضى قليلا حتى نعيش حياة سعيدة".