EN
  • تاريخ النشر: 15 يوليو, 2013

ياحنا ياهم: "عبد القوي" يدافع عن "عليا".. ويعرض حياته للخطر

مصطفى شعبان

مصطفى شعبان

تمكنت عليا "هنا شيحة" من إقناع والدتها زاهية "هالة فاخر" من حراسة البوابة بدلا منها، بعدما أصيبت بالتهاب رئوي ونصحها الطبيب بالراحة التامة، أما أمين الشرطة عبد القوي "مصطفى شعبان" فقد تم إيقافه عن العمل.

تمكنت عليا "هنا شيحة" من إقناع والدتها زاهية "هالة فاخر" من حراسة البوابة بدلا منها، بعدما أصيبت بالتهاب رئوي ونصحها الطبيب بالراحة التامة، أما أمين الشرطة عبد القوي "مصطفى شعبان" فقد تم إيقافه عن العمل.

وفي حلقة الإثنين 15 يوليو/تموز 2013، أصيب عبد القوي بالحسرة وخيبة الأمل بعدما أصبح عاطل عن العمل، خاصة بعدما أغلقت جميع الأبواب في وجهه ولم يتمكن من العثور على فرصة عمل حتى كسائق ميكروباص.

وأثناء عودة عبد القوي إلى بيته، وجد شاب يضايق عليا التي كانت تحرس بوابة البيت بدلا من والدتها زاهية، فقام بمهاجمته دون أن يعرف إنه يحمل سكينا، معرضا حياته للخطر من أجل الدفاع عنها.