EN
  • تاريخ النشر: 10 سبتمبر, 2012

وصفت نفسها بأنها كسولة وتكره قيادة السيارة وعد لـ"هدى وهن": السعوديات لا يحق لهن الغضب من تصريحاتي

الفنانة وعد

أكدت المطربة السعودية وعد أن المرأة والفتاة السعودية ليس لها الحق في الغضب من تصريحاتها التي أطلقتها خلال برنامج "نورت" حول رفضها السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، مشيرة إلى أنها عبرت عن رأيها وأنها ليست الحكومة التي تملك قرار منع أو السماح للمرأة بقيادة السيارة.

أكدت المطربة السعودية وعد أن المرأة والفتاة السعودية ليس لها الحق في الغضب من تصريحاتها التي أطلقتها خلال برنامج نورت حول رفضها السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة.

وأضافت في تصريحات خاصة لعلي المراني - مراسل حلقة يوم الاثنين 10 سبتمبر/أيلول 2012  من برنامج هدى وهن تقدمه هدى ياسين - أنها في النهاية عبرت عن رأيها وأنها ليست الحكومة التي تملك قرار منع أو السماح للمرأة بقيادة السيارة.

وأشارت وعد إلى أنها تفاجئت من ردة فعل الفتاة والمرأة السعودية حول تصريحاتها لبرنامج نورت، مؤكدة أن تصريحات للبرنامج خرجت بشكل عفوي، ومع ذلك لو عادت الحلقة مرة أخرى فسوف تكون أكثر "عدوانية" في تصريحاتها.

واعتبرت وعد أن المعيار الذي يجب أن يحتكم إليه هو مبدأ الالتزام بقوانين المملكة من عدمه، لافتة إلى أنها عاشت فترة طويلة في السعودية ولها 8 أخوات وكلهن يملكن رخص قيادة ومع ذلك يلتزمن بقوانين المملكة ولا يقدن سياراتهن.

وأضافت أنها تعيش في بيروت وهناك الكثير من الأمور مسموح لها القيام بها، ورغم ذلك فإنها لا تفعل إلا ما يتناسب معها، موضحة أن رفضها لقيادة المرأة السعودية للسيارة ليس من باب أنهن متخلفات أو غير متحضرات وغير مثقفات ولكن في النهاية هي تدعو إلى الالتزام بقوانين المملكة، خاصة أن السماح للمرأة السعودية بالقيادة لا يتناسب مع الأوضاع الحالية في البلاد وأن هناك قضايا أهم من قضية المرأة للسيارة.

وقالت وعد أنها عاشت فترة في السعودية ولبنان ولديها رخصة قيادة ومع ذلك فإنها أصلا ضد مبدأ القيادة مرجعة ذلك إلى كسلها، وأنها ترى في القيادة إلغاء لأنوثة المرأة، معتبرة أن القيادة معاناة وهو ما يجعلها تفضل أن تجلس "متستتة" داخل السيارة.