EN
  • تاريخ النشر: 05 يونيو, 2012

مسؤول لـ"هدى وهن": زيادة رسوم المدارس الأهلية أمر يخص كل مدرسة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

نفى رئيس لجنة التعليم الأهلي بالغرفة التجارية بجدة أن يكون هناك اتفاق مع المدارس الأهلية لرفع رسومها بواقع 40%، مشددا على أنه لم تعقد أي اجتماعات مع المدارس الأهلية بجدة للاتفاق على رفع الرسوم، وأنه يجب على أولياء الأمور رفض زيادات الرسوم المبالغ فيها، وأن يقيسوا الأمور وفق معطياتهم وقدراتهم.

  • تاريخ النشر: 05 يونيو, 2012

مسؤول لـ"هدى وهن": زيادة رسوم المدارس الأهلية أمر يخص كل مدرسة

أكد مالك غازي بن طالب -رئيس لجنة التعليم الأهلي بالغرفة التجارية بجدة- أن زيادة المدارس الأهلية لرسومها الدراسية أمر يخص مالك المدرسة، وأن كل مدرسة تقيس الأمور وفق معطياتها المادية.

ونفى بن طالب في حلقة يوم الثلاثاء 5 يونيو/حزيران 2012 من برنامج "هدى وهن" -تقدمه هدى ياسين- أن يكون هناك اتفاق مع المدارس الأهلية لرفع رسومها بواقع 40%، مشددا على أنه لم تعقد أي اجتماعات مع المدارس الأهلية بجدة -على سبيل المثال- للاتفاق على رفع الرسوم.

وأشار في السياق ذاته، أنه رغم عدم وجود اتفاق إلا أن بعض المدارس ترفع الرسوم بناء على معطيات مالية وأمور خاصة بهذه المدرسة، وفق معطياتها الإدارية وعدد الطلاب بها وعدد المدرسين.

وأشار إلى أنهم في اللجنة لا يحق لهم مراقبة رفع رسوم المدارس، مضيفا كذلك أنه لا توجد جهة من الجهات تتحكم في هذا الموضوع، وأن الجهات الحكومية أصلا لا تملك آليات لمراقبة هذه الزيادات.

ونفى بن طالب في السياق ذاته الأخبار التي تؤكد أن المدارس الأهلية قد رفعت  رسومها بواقع 70% منذ العام الدراسي الماضي والعام الدراسي المقبل، مشددا على ضرورة رفض الزيادات المبالغ فيها في رسوم المدارس.

ونصح بن طالب أولياء الأمور بضرورة تحكيم العقل في كل أمورهم بالشكل الذي يتناسب مع قدراتهم، وأنه لا يجب عليهم ألا يعتقدوا أن المدارس الخاصة هي الجهة الوحيدة التي تقدم الخدمة التعليمية الجيدة، مشددا على أن مدارس جدة الحكومية تكاد تنافس المدارس الأهلية في مستوى التعليم، وبإمكان أولياء الأمور تحويل أوراق أبنائهم من المدارس الأهلية التي ترفع رسومها بشكل مزعج إلى المدارس الحكومية.