EN
  • تاريخ النشر: 06 يناير, 2013

مخرج أمريكي يرفض الربط بين أفلام العنف وجرائم الواقع

الاطفال قد يتعرضون إلى أزمات صحية نتيجة العنف في الطفولة

رفض المخرج الأمريكي الشهير كوينتن تارانتينو الربط بين أفلام العنف والحركة وبين حالات الجرائم التي ترتكتب في أرض الواقع، مشددا على ضرورة عدم الخلط بين الأمرين، مضيفا أن الفيلم الذي يتضمن مشاهد (كونج فو) ليس له علاقة على سبيل المثال بمذبحة مدرسة نيوتاون التي وقعت مؤخرا في الولايات المتحدة.

  • تاريخ النشر: 06 يناير, 2013

مخرج أمريكي يرفض الربط بين أفلام العنف وجرائم الواقع

رفض المخرج الأمريكي الشهير كوينتن تارانتينو الربط بين أفلام العنف والحركة وبين حالات الجرائم التي ترتكتب في أرض الواقع، مشددا على ضرورة عدم الخلط بين الأمرين.

وأضاف المخرج الأمريكي - 49 عاما - في تصريحات لمحطة "إن بي آر" الإذاعية الأمريكية إن الفيلم الذي يتضمن مشاهد (كونج فو) ليس له علاقة على سبيل المثال بمذبحة مدرسة نيوتاون التي وقعت مؤخرا في الولايات المتحدة.

واعتبر تارانتينو التحدث عن الأفلام في هذا السياق ينم عن عدم احترام تجاه الضحايا، وقال: "من الواضح أن المشكلة تكمن في الرقابة على الأسلحة والحالة النفسية".

يشار إلى أنه تم إلغاء العرض الأول لفيلم تارانتينو الجديد "جانجو بلا قيود" عقب حادث إطلاق النار العشوائي الذي وقع في نيوتاون في ديسمبر/كانون أول الماضي والذي راح ضحيته عشرات الأشخاص أغلبهم من الأطفال، واكتفت أسرة الفيلم بتنظيم حفل افتتاح صغير بعد ذلك.