EN
  • تاريخ النشر: 02 أغسطس, 2013

ما الذي "يفتح جروح" فرح يوسف؟

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

تعرف على جديد النجمة فرح يوسف وما الذي يفتح جروحها في شهر رمضان

في الموسم الثاني من برنامج "Arab Idol" تألقت النجمة السورية فرح يوسف ووصلت إلى المرحلة النهائية مع محبوب العرب محمد عساف والنجم المصري أحمد جمال. ولم تنته مسيرة فرح هنا بل تحضّر للكثير من المشاريع في المرحلة القادمة.

وعن جديدها، تقول فرح " زحمة حفلات تواجهنا أنا ومحمد عساف وأحمد جمال في الثلاثة أشهر المقبلة بدءا من حفلين بمدينة أربيل، إلى مدينة دبي والقاهرة والدار البيضاء ومن ثم إلى بيروت وعمان ومن الممكن الانتقال لأميركا أيضا".

كما أنها في هذه الفترة تحاول أن تجري استطلاعات حول ما يحبه الناس من أدائها لتختار على هذا الأساس أغاني ألبومها الأول، فتقول ": الألبوم في النهاية هو للناس، ولذلك أحاول فهم ومعرفة ما يحبه هذا الجمهور".

أما الدراما التي تابعتها فرح هذا العام فهو مسلسل "سنعود بعد قليلالذي اعتبرته من الأعمال الدرامية بامتياز، ولكنها أضافت ": انظر لهذا العمل الرائع من زاوية انسانية بحتة وليس من أخرى سياسية فلو أردنا تقييم العمل من الناحية الفنية فالسيناريو والحبكة وأداء الممثلين شد المشاهدين بطريقة كبيرة وعبر عن همومهم وأوجاعهم".

ونظرا لما يحدث في سوريا من أكثر من عامين فإن فرح يوسف لم تستطع إكمال حلقة كاملة من "سنعود بعد قليل" على اعتبار أن مشاهد المسلسل "تفتح جروحات" النجمة السورية التي لا تقدر إلا وأن تتفاعل معه.