EN
  • تاريخ النشر: 24 مارس, 2015

لهذا السبب الهواتف المحمولة أخطر من المراحيض

الهاتف المحمول

حذرت شركة التأمين الصحي الألمانية "تي كي" اليوم الثلاثاء من المخاطر الصحية التي يتعرض لها المرضى في المستشفيات بسبب الجراثيم العالقة بالهواتف الجوالة للأطباء.

حذرت شركة التأمين الصحي الألمانية "تي كي" اليوم الثلاثاء من المخاطر الصحية التي يتعرض لها المرضى في المستشفيات بسبب الجراثيم العالقة بالهواتف الجوالة للأطباء.

وأوضحت الشركة العاملة بولاية بافاريا الألمانية أن هناك دراسات سابقة تقول إن كل سنتيمتر مربع من الهواتف الجوالة للأطباء والممرضين يحتوي على نحو 4 آلاف نوع من البكتيريا، أي أكثر مما يحتويه مقعد المرحاض بمعدل 84 مرة.

وحذرت الشركة من أن بعض هذه البكتيريا يتمتع بمقاومة للمضادات الحيوية؛ ومن ثم يصعب علاجه، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الألمانية.

وأشارت الشركة إلى أعداد حالات الوفاة في المستشفيات الألمانية إثر الإصابة بجراثيم متعددة المقاومة والتي وصلت إلى نحو 15 ألف حالة سنويا وفقا لوزارة الصحة الألمانية.

وأوضحت شركة التأمين الصحي الألمانية "قلما يقوم أحد أفراد الطاقم الطبي بالمستشفى بتنظيف هاتفه الجوال وتعقيمه بصورة دورية، ما يعرض المرضى للخطر".

ولهذا السبب ناشدت شركة التأمين الصحي "تي كيه" الطواقم الطبية بالمستشفيات الألمانية تعقيم أيديهم عقب كل استخدام للهاتف الجوال.