EN
  • تاريخ النشر: 27 أغسطس, 2013

كيف تنمي الجانب العاطفي في شخصية طفلك؟

أمومة وولادة

مشاعر العاطفة منذ الولادة

لاشك أن شخصية الإنسان تتكون من خلال مجموعة من المعارف والخبرات والمواقف، وبناء الطفل عاطفيا يتطلب مجهود أكبر، وكثير من الأهل يتركونه جهلا به وبأساليبه.

لاشك أن شخصية الإنسان تتكون من خلال مجموعة من المعارف والخبرات والمواقف، وبناء الطفل عاطفيا يتطلب مجهود أكبر، وكثير من الأهل يتركونه جهلا به وبأساليبه.

وحول هذا الموضوع، أكد الكاتب الصحفي والخبير التربوي نزار رمضان أن الجانب العاطفي للطفل من اهم الجوانب التي تؤثر في شخصيته، فهو مجموعة من المشاعر والأحاسيس والعواطف، بالإضافة إلى الجانب العقلي والجسدي.

وقال نزار- في برنامج هدى وهن الثلاثاء 27 أغسطس/آب 2013-:"إذا نجحنا في التوازن بين الـ3 جوانب "العقل والعاطفة والجسد" نستطيع بكل جدارة أن ننجح في بناء شخصية متوازنة للأطفال".

وأشار إلى أن الأسرة والمدرسة والإعلام الحديث جميعها تشكل مؤثرات للبناء العاطفي للطفل وتلعب دورا أساسيا في بناء عاطفته.

ولزرع العاطفة بداخل شخصية الطفل، شدد على أهمية أن نغرق أطفالنا بالرحمة والحب والعاطفة والمداعبة واللعب معهم، وعدم تركهم لألعاب البلاي ستيشن وأفلام الكرتون.

ودعا الأهل إلى مشاركة أبنائهم في العاطفة، بعيدا عن التحدث معهم بصيغة الأمر أو التوجيه التي تجعلهم ينفرون منها، وذلك من خلال أن نهتم بأن نكون أكثر جاذبية من الألعاب التي يقبلون عليها، والإكثار من كلمات الحب والعاطفة داخل الأسرة.