EN
  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2013

كيف تتعاملين مع زوجك الذي لا يتحمل المسؤولية؟

خلاف بين زوجين

عدم تحمل المسؤولية من قبل الزوج يخلق الكثير من المشاكل

كثير من الزوجات يعانون من عدم تحمل المسؤولية من قبل أزواجهم، إذ يحاولون إلقاء العبء على عاتق زوجاتهم، وذلك فيما يتعلق باحتياجات البيت والمشتريات الأساسية وتربية الأولاد ومتابعتهم دراسيا.

كثير من الزوجات يعانون من عدم تحمل المسؤولية من قبل أزواجهم، إذ يحاولون إلقاء العبء على عاتق زوجاتهم، وذلك فيما يتعلق باحتياجات البيت والمشتريات الأساسية وتربية الأولاد ومتابعتهم دراسيا.

ولذلك خصصت د. زهرة المعبي- المستشارة الأسرية- الحلقة الرابعة من برنامجها "يوميات أسريةللحديث باستفاضة عن مشكلة عدم تحمل المسؤولية من قبل الزوج، وكيفية التعامل مع هذه المشكلة.

وأكدت د. زهرة أن إلقاء المسؤولية على عاتق الزوجة يؤدي إلى حدوث نوعا من الخلل داخل الأسرة، باعتبار أن الأسرة ما هي إلا تكامل وتعاون بين الزوجين.

وأشارت إلى أن الزوجة حتى وإن كانت متفرغة ولديها القدرة على تحمل المسؤولية يجب عدم تحميلها مسؤوليات البيت على ذلك بل يكون مساعد ومعاون لها.

وقالت:"بعض الأزواج يلقون باللوم على زوجاتهم عندما يعاني الأولاد من أي خلل في سلوكياتهم المدرسية أو فشل دراسي".

ونصحت الزوجين بأن يتكاتفوا ويتعاونوا فيما بينهما في تحمل المسؤولية، مشرة إلى صعوبة تحمل الزوجة بمفردها مسؤولية الأولاد حيث يمرون بمراحل مختلفة، تتطلب وجود شخص بجانبها يساندها في كل هذه الأمور.

ودعت الزوجين إلى المناقشة والتحاور حول بعض الخطوات الواجب اتخاذها في التعامل مع أي مشكلة أسرية، واختتمت حديثها موجهة كلامها للزوج:"لابد أن يكون لك دور وأن تكون متواجد تواجد فعلي مع أسرتك ولا يكفي أن تشرف فقط عليهم".