EN
  • تاريخ النشر: 14 يوليو, 2013

كن أنت: رضا الله.. غاية لا تترك

مصحف

رضا الله غاية لا تترك

تطرقت خبيرة التنمية البشرية ناهد الحنبلي في برنامجها "كن أنت" إلى الحديث عن "رضا اللهبإعتبار إنها غاية لا تترك، قائلة:"يجب أن نوجه حياتنا كلها إلى رضا الله، فذلك أساس قبول كل أعمالنا".

تطرقت خبيرة التنمية البشرية ناهد الحنبلي في برنامجها "كن أنت" إلى الحديث عن "رضا اللهبإعتبار إنها غاية لا تترك، قائلة:"يجب أن نوجه حياتنا كلها إلى رضا الله، فذلك أساس قبول كل أعمالنا".

وقالت في حلقة الأحد 14 يوليو/تموز 2013:"المخلص لا ينتظر ثناء الناس، بل يعيش في رضا الله وبالتالي يكسب دار الدنيا والآخرةامتثالا لحديث الرسول صلى الله عليه وسلم:" من أرضى الناس بسخط الله سخط الله عليه وأسخط عليه الناس ومن أرضى الله بسخط الناس رضي الله عليه وأرضى عليه الناس".

 وأضافت:"تأكد إنك إذا كنت صادق ومخلص في عملك فإن الله سيعوضك ويمنحك ثواب الدنيا والآخرة، وإذا قدمت عملا خالصا للمحتاج لا تنتظر رد من هذا الشخص أو دعوة، ولكن عندما تحتاج لشيء يوما ما فإن الله سيرسل لك العون ولن يتخلى عنك".