EN
  • تاريخ النشر: 22 ديسمبر, 2012

علماء يكشفون سر طول عمر الخفاش

الخفاش

وضع العلماء أيديهم على أسباب طول عمر الخفافيش ومقاومتها للأمراض، رغم حملها الكثير من الفيروسات مثل "الإيبولا والسارزويتطلع العلماء من خلال اكتشافهم إلى إيجاد أدوية تكافح العدوى الفيروسية، وقال لين- فا وانج - الخبير في الأمراض المعدية في كلية ديوك للطب في سنغافورة - أن كيفية عمل جهاز المناعة.

وضع العلماء أيديهم على أسباب طول عمر الخفافيش ومقاومتها للأمراض، رغم حملها الكثير من الفيروسات مثل "الإيبولا والسارزويتطلع العلماء من خلال اكتشافهم إلى إيجاد أدوية تكافح العدوى الفيروسية.

وقال لين- فا وانج - الخبير في الأمراض المعدية في كلية ديوك للطب في سنغافورة - أن كيفية عمل جهاز المناعة لدى الخفاش ضد العديد من الفيروسات الفتاكة ظلت تحير العلماء لفترات طويلة.

وأضاف فان وانج أن الدراسة التي أجريت في الفترة الأخيرة على الطاقم الجيني لهذه الحيوانات  ربما تسلط الضوء على هذا اللغز، خاصة بعد الدراسة التي أجريت على نوعين من الخفافيش تتفاوت صفاتهما بدرجة كبيرة.

وأشار فان وانج إلى أن العلماء اكتشفوا أن تغيرات متسارعة للغاية طرأت على الجينات المختصة بجهاز المناعة لدى الخفاش، لافتا إلى أن هذا الكشف ربما يفسر خلو الخفافيش نسبيا من الإصابة بالأمراض مما يطيل عمرها بصفة استثنائية بالمقارنة بثدييات أخرى مماثلة في الحجم مثل الفئران، حيث تعيش الخفافيش ما بين 20 إلى 40 سنة مقابل عامين أو ثلاثة فقط للفئران.

وقال وانج: "لا نقول إن الخفافيش لا تمرض أبدا أو لا تصاب بالعدوى، كل ما نقوله هو أنها تتعامل مع العدوى بطريقة أفضل".

وأضاف وانج: "قلما تقتل الفيروسات العائل ذاته. يحدث القتل من رد الفعل المناعي للعائل، لذا فإن الأمر يبدو كما لو أن ما تفعله الخفافيش هو القضاء على الالتهابات (عاصفة السيتوكاينوإذا أفلحنا في وضع أيدينا على تلك الآلية فسيكون بمقدورنا تصنيع عقاقير تحد من الأضرار الناجمة عن الالتهابات وتكافح العدوى الفيروسية".

ونشرت نتائج هذه الدراسة - التي شارك فيها باحثون من الصين والدانمارك وأستراليا وأمريكا في دورية العلوم التي صدرت يوم الجمعة 21 ديسمبر/كانون الأول 2012.