EN
  • تاريخ النشر: 07 يناير, 2013

علماء إيطاليون يحللون دواء للعين صنع قبل ألفي عام

زراعة عين

نجح علماء من إيطاليا في الكشف عن حقيقة دواء عمره أكثر من ألفي عام حيث رجحوا أن هذا الدواء كان يستخدم علاجا للعين وذلك حسبما أكد فريق الباحثين تحت إشراف ايركا ريبشيني من جامعة "بيزا" الإيطالية، وقال العلماء إنهم كانوا يفحصون مستحضرات عثر عليها في بطن سفينة غرقت قبل ألفي عام.

  • تاريخ النشر: 07 يناير, 2013

علماء إيطاليون يحللون دواء للعين صنع قبل ألفي عام

نجح علماء من إيطاليا في الكشف عن حقيقة دواء عمره أكثر من ألفي عام حيث رجحوا أن هذا الدواء كان يستخدم علاجا للعين وذلك حسبما أكد فريق الباحثين تحت إشراف ايركا ريبشيني من جامعة "بيزا" الإيطالية.

ونشر العلماء نتائج بحثهم في عدد الاثنين 7 يناير/كانون الثاني 2013 من مجلة "بروسيدنجز" التابعة للأكاديمية الأمريكية للعلوم، وقالوا أنهم كانوا يفحصون مستحضرات رمادية اللون كانت موجودة في وعاء من الزنك  عثر عليه في بطن سفينة "ريليتو ديل بوزينو" التي غرقت قبل ألفي عام قبالة سواحل توسكانيا بعد انتشال السفينة.

وأضافوا أن نتائج تحليل أجزاء من هذه المستحضرات أظهرت أن تركيبة هذه المستحضرات وشكلها يوحيان بأنها كانت تستخدم دواء للعين "وكانت هذه المادة توضع على جفن العين مباشرة" حسبما أكدت ريبشيني.

وتبين أن أكثر أجزاء هذا المحلول مركبة من الزنك وأن من بين أجزائها النشا وأكسيد الحديد وشمع العسل وراتنج الصنوبر والعديد من الأجزاء النباتية مثل فحم الخشب والألياف والشمع وطلع زهور شجر الزيتون ونشا الحبوب وغيرها من العديد من النباتات الأخرى.

واكتشف الباحثون أن أكثر من نصف حبوب اللقاح الموجودة في هذه المستحضرات الطبية تعود لنباتات كانت لقحت في وقت سابق من قبل الحشرات وهو ما اعتبره العلماء دليلا على أن طلع الزهور كان إلى جانب شمع العسل يستخدم في التداوي في العصور القديمة ولم يتعمد الصيادلة القدماء إضافته للمستحضرات العلاجية.