EN
  • تاريخ النشر: 18 ديسمبر, 2011

الإعلام مسؤول عن التدهور بين الطرفين الشمري لـ"خفايا زوجية": عدم طاعة الأم في طلاق الزوجة لا يُعد عقوقًا

الأم أولا

سر الخلافات بين الزوجة وأم الزوج

توتر العلاقة بين الزوجة وأم الزوج أمور من المفترض ألا توجد في مجتمعاتنا خاصة أن الدين الإسلامي أوصى خيرا بالأم وبالزوجة وأن الرجل الحكيم هو من يجيد التعامل بحكمة بين الطرفين..

أكد الشيخ الدكتور غازي الشمري، الأكاديمي الاختصاصي في العلاقات الأسرية، أن عدم طاعة الأم في طلاق الزوجة، وخاصة إذا لم يوجد مسوغ شرعي، لا يُعد عقوقًا بالأم.

وقال الشمري، في حلقة الجمعة 16 ديسمبر/كانون الثاني 2011م من برنامج "خفايا زوجية" الذي يقدمه أحمد حسني، إن الإعلام مسؤول مسؤولية كبيرة عن تدهور العلاقة بين الأم وزوجة الابن، وذلك بسبب ما يبثه من موضوعات وقصص.

وأشار كذلك إلى وجود بعض العادات والتقاليد التي يرجع إليها السبب في سوء العلاقة بين الأم وزوجة الابن، وخاصة مع اشتراط الزوجة أن تتزوج من شاب لا يكون له أم على قيد الحياة. وأكد الشمري أن المشكلة السابقة هي أكثر المشكلات التي تأتيهم وتؤرقهم كونهم مستشارين أسريين، لافتًا إلى تعرضه لإحدى المشكلات التي كانت بطلتها فتاة رفضت الزواج بشاب فيه كل المواصفات الطيبة التي ترضاها أي فتاة، إلا أن هذه الفتاة رفضت الزواج بهذا الشاب بحجة أن أمه على قيد الحياة.

وشدد الشمري على دور الزوج والرجل عامة في موازنة الأمور في علاقته بين أمه وزوجته، وأن ينبغي عليه أن يدرك كيف يتعامل مع كل طرف بالشكل الذي يرضيه ولا يثير حفيظة الأخرى عليه.

وأكد الشمري على مكانة الأم في الإسلام، وأن الله أعطاها فضلاً كبيرًا، كما أن الرسول الكريم نبه إلى خطورة عقوق الوالدين، وأن هذه الجريمة من ضمن الجرائم التي يعجل الله بعقابها في الدنيا، وفي المقابل الزوجة أيضًا لها فضل كبير في حياة الزوج وينبغي أن يحسن الزوج معاملتها.

ومن أكثر القصص المثيرة التي تضمنتها حلقة الجمعة، هي قصة الشاب "تركي" الذي طلق 3 زوجات إرضاء لأمه، لافتًا إلى أنه يعتبر أمه مقدمة على زوجته، وأنه لا يقبل أبدًا أن تعيش أمه بعيدة عنه، وأن كثيرات من الزوجات لم يقبلن وجود الأم في حياة الزوج.

وشدد تركي على أن أمه هي التي ساعدته في زيجاته، بل وطلبت منه كثيرًا أن يعيد الاتصال بأهل زوجته حتى يعيدها إلى عصمته مرة أخرى، مؤكدًا أن أمه لم ولن تطلب منه أبدًا أن يطلق إحدى زوجاته، بل كان لها الفضل الكبير في زيجته الأخيرة؛ حيث تكفلت بكل المصاريف التي وصلت إلى 130 ألف ريال.

يُشار إلى أن برنامج "خفايا زوجية" يذاع كل جمعة بعد نقل صلاة الجمعة مباشرة بتوقيت مكة المكرمة، ويتعرض لمشكلاتنا الحياتية والاجتماعية بطريقة علمية وأكاديمية، من خلال استضافة الدكتور الشمري الخبير الأسري.

 وبإمكان المستمعين التواصل مع البرنامج من خلال الاتصال مباشرة بالرقم المقبل: (0097143918109)، أو إرسال SMS إلى الأرقام المقبلة: (730730 زين، 630600 موبايلي، 88834 إس تي سي).