EN
  • تاريخ النشر: 21 يوليو, 2013

الرياضة والحركة سر سعادة الأطفال.. كيف ذلك؟

طفل مبتكر

الرياضة سر سعادة الأطفال

كشف د. بدر الشيبان أخصائي اللياقة والتغذية عن أهمية ممارسة الرياضة بالنسبة للأطفال، التي تتمثل في إنها تشعرهم بالمتعة والسعادة والبهجة.

كشف د. بدر الشيبان أخصائي اللياقة والتغذية عن أهمية ممارسة الرياضة بالنسبة للأطفال، التي تتمثل في إنها تشعرهم بالمتعة والسعادة والبهجة.

وقال الشيبان في برنامج دمتم بصحة الأحد 21 يوليو/تموز 2013:" للأسف مازلنا نجهل أهمية الرياضة للأطفال، فلابد أن ندرك أن الرياضة أساس حياتنا، فهي تدفع الأطفال إلى اللعب والحركة".

وأكد أنه عند القيام بممارسة نشاط تفاعلي أو حركي يتم افراز هرمون الأدرنالين بشكل طبيعي وهو الذي يشعر الأطفال بالسعادة والبهجة عند اللعب.

وأشار إلى إنه كلما قدمنا حافز تشجيعي للأطفال زاد حبهم للرياضة، كما تكون الرياضة ممتعة أكثر عندما يشارك الأطفال الآخرين في ممارسة الرياضة، حيث يزداد التنافس بينهم، مرحبا بفكرة الرياضة الجماعية.

وأوضح أخصائي اللياقة والتغذية أن السعودية احتلت المركز لثالث في أكثر الشعوب كسلا، مرجعا سبب ذلك إلى قلة الحركة والجلوس في البيت وعدم ممارسة الرياضة والجلوس أمام التلفاز والكمبيوتر وتناول الأكل غير الصحي الذي يشعر الإنسان بالتخمة.

واختتم حديثه قائلا:"الأجسام لم تخلق للجلوس، فالحركة تساعد على تحريك الدورة الدموية، وهي ضرورية للوقاية من الأمراض، مؤكدا أن عدم ممارسة الطفل للرياضة يؤدي بالطفل إلى الإنطوائية والإصابة السمنة وقلة الثقة بالنفسمشددا على ضرورة زرع حب ومتعة ممارسة الرياضة بداخل الأطفال للتمتع بحياة صحية.