EN
  • تاريخ النشر: 25 مارس, 2012

إفشاء الأسرار يدمر العلاقة الزوجية

الأسرار الزوجية

الأسرار الزوجية

"خفايا زوجية" يحذر من أن إفشاء الأسرار الزوجية يدمر الحياة، ويعرض فنون الزواج الناجح.

  • تاريخ النشر: 25 مارس, 2012

إفشاء الأسرار يدمر العلاقة الزوجية

تحذير وجهه برنامج "خفايا زوجية" من إفشاء أسرار العلاقة الزوجية، وذلك خلال حلقة 25 مارس/آذار 2012 التي جاءت حول فنون الزواج الناجح، وهل هي موجودة أم لا؟ وكيف يمكن أن نحققها لنصل إلى السعادة؟ كانت محور حلقة اليوم من خفايا زوجية.

غازى الشمري -الأكاديمي المتخصص في القضايا الأسرية- قال إنه من الطبيعي إن الحب لن يستمر بعد الزواج  كما كان قبله، لأن أعباء الحياة كثيرة وصعبة، وأضاف أن التدخل في الشأن الأسري من قبل الآخرين قد يتسبب في فتور العلاقة بل من الممكن أن يدمرها، وهنا يثار تساؤل: هل نبقي على أسرارانا الزوجية؟ أم من الممكن أن يكون هناك طرف ثالث يشارك في حل المشكلة؟

 وقال "الشمري": إن إفشاء أسرار الزواج شيء سيئ جدا بل وينهي عنه الدين، ولكن من الممكن استشارة الآخرين في بعض الأوقات، ولكن الشخص المستشار لا بد أن تتوافر فيه بعض الشروط ومنها، أن ترضي عنه كل الأطراف، موثوق، أمين، لا يجامل، وأخطرها وأهمها أن لا يفشي السر، واقترح الشمري أن يكون هناك مستشار من العائلة لكل أسرة تتوافر فيه الشروط السابقة.

  وقال الشمري: إن أشياء مثل اللامبالاة، عدم تحمل المسؤولية، ضعف الوازع الديني، الفقر، كلها أسباب أدت إلى وجود زواج غير ناجح، وأدت كذلك إلى زيادة نسبة الطلاق، وعلى العكس، فإن القناعة والصراحة والثقة والوضوح والألفة والتعاون من من أسباب الزواج الناجح.