EN
  • تاريخ النشر: 29 نوفمبر, 2016

قصة ثلاثة لاعبين نجوا من الموت داخل الطائرة المنكوبة بسبب مدربهم!

تحطم طائرة

الثلاثي الناجي من تحطم الطائرة

احتشد عدد من لاعبي فريق تشابيكوينسي البرازيلي، الذين لم يسافروا على متن الطائرة، التي سقطت في كولومبيا، اليوم الثلاثاء داخل ملعب ناديهم "ارينا كونداليطلعوا معا على آخر الأخبار، التي تصل من موقع الحادث.

(ريو دي جانيرو-mbc.net) احتشد عدد من لاعبي فريق تشابيكوينسي البرازيلي، الذين لم يسافروا على متن الطائرة، التي سقطت في كولومبيا، اليوم الثلاثاء داخل ملعب ناديهم "ارينا كونداليطلعوا معا على آخر الأخبار، التي تصل من موقع الحادث.

وحضر العديد من اللاعبين إلى ملعب النادي، من بينهم المدافعان ديميرسون ورافايل ليما ولاعبا الوسط نينيم وأليخاندرو مارتينكوتشيو.

وانتشرت هذه الصورة "أعلى التقرير" لثلاثة لاعبين من فريق تشابيكوينسي البرازيلي، وهم في حالة صدمة بعد معرفة خبر سقوط طائرة زملائه في كولومبيا ووفاة الغالبية منهم نتيجة التحطم.

وقالت صحيفة "دياريو كاتارينينسيأحد أهم الصحف، التي تصدر في إقليم سانتا كاترينا البرازيلي، أن اللاعب نينيم قال لدى وصوله إلى الملعب: "لا يمكن أن يكون الأمر حقيقياوأضاف أنه لم يسافر مع الفريق على متن الطائرة المنكوبة لأن مدربه، كايو جونيور، اختار لاعبا آخر، واستطرد قائلا: "لا يمكن أن أصدق هذا".

ملفات فلاش
لقطات حية من عمليات الإنقاذ للطائرة البرازيلية

ووصل اللاعب رافايل ليما إلى ملعب النادي والدموع تنهمر من عينيه، فيما أدلى الأرجنتيني مارتينكوتشيو بتصريحات لأحدى المحطات الإذاعية في بلاده وبدا متوترا للغاية.

وكتب اللاعب الأرجنتيني عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "صلوا من أجل زملائي من فضلكم".

وتوافد بعض من جماهير النادي على الملعب أيضا لسماع آخر أخبار الحادث المفجع.