EN
  • تاريخ النشر: 27 أغسطس, 2013

كاتبة رياضية تقترح منح المشجعات تأشيرة بمواصفات خاصة لحضور المباريات في السعودية

مشجعات سعوديات

مشجعات سعوديات

استبعد مصدر مسؤول بالاتحاد الأسيوي لكرة القدم فوز السعودية بحق تنظيم نهائيات بطولة كأس أمم آسيا 2019، مبررا هذا بعدد من المعوقات التي قد تحرم المملكة من تنظيم الحدث القاري لأول مرة في تاريخها، ويبرز من هذه المعوقات منع دخول النساء من مشجعات المنتخبات المشاركة إلى الأراضي السعودية دون محرم.

استبعد مصدر مسؤول بالاتحاد الأسيوي لكرة القدم فوز السعودية بحق تنظيم نهائيات بطولة كأس أمم آسيا 2019، مبررا هذا بعدد من المعوقات التي قد تحرم المملكة من تنظيم الحدث القاري لأول مرة في تاريخها، ويبرز من هذه المعوقات منع دخول النساء من مشجعات المنتخبات المشاركة إلى الأراضي السعودية دون محرم.

بينما أكدت الكاتبة الرياضية هناء العلواني- في برنامج هدى وهن الثلاثاء 27 أغسطس/آب 2013- أن المملكة العربية السعودية تستقبل جنسيات مختلفة من مختلف أنحاء العالم، ولا يشترط أن يكون هناك محرم مع المرأة الأجنبية القادمة إلى المملكة.

وكشفت العلواني أن هناك حضور نسائي كبير في المباريات التي تقام بالسعودية، مشيرة إلى أن الإتحاد الأسيوي ربما يكون غير مطلع على البطولات التي تنظم في المملكة، مشددة على أن هناك حضور نسائي بكل المباريات الأسيوية.

وأكدت أن دخول مشجعات المنتخبات إلى أراضي المملكة لا يعتبر معوق أبدا، فنستطيع تجاوز هذه الأمور بمنحها تأشيرة معينة لقضاء فترة مؤقتة لحضور مباريات البطولة، بتنظيم من الدولة.

وأضافت:"وسائل التواصل كشفت تشجيع السيدات للرياضة، فهناك عدد كبير من المهتمات والمتحمسات بالدوري، ويحفظن تواريخ المباريات وتفاصيل الدوري، الأمر الذي يثير دهشتي في بعض الأحيان".