EN
  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2013

صورة: إستاد مباراة الجزائر وبوركينافاسو "كامل العدد" قبل الانطلاق بـ8 ساعات

ملأ الجمهور نصف ملعب مصطفى تشاكر في البليدة (50 كلم عن الجزائر العاصمةقبل ثماني ساعات من انطلاق المباراة المصيرية بين الجزائر وبوركينافاسو/ ضمن اياب الملحق الأفريقي، المؤهل إلى مونديال البرازيل 2014 كما أفاد شهود عيان.

  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2013

صورة: إستاد مباراة الجزائر وبوركينافاسو "كامل العدد" قبل الانطلاق بـ8 ساعات

ملأ الجمهور نصف ملعب مصطفى تشاكر في البليدة (50 كلم عن الجزائر العاصمةقبل ثماني ساعات من انطلاق المباراة المصيرية بين الجزائر وبوركينافاسو/ ضمن اياب الملحق الأفريقي، المؤهل إلى مونديال البرازيل 2014 كما أفاد شهود عيان.

وكانت الجزائر خسرت بصعوبة (2-3)، في مباراة الذهاب في واغادوغو الشهر الماضي.

وبدأ أنصار منتخب ثعالب الصحراء القدوم الى الملعب مع ساعات الصباح الأولى، كما افادت امرأة تقطن المكان.

كما أشارت وكالة الأنباء الجزائرية بأن الملعب امتلأ عن نصفه حوالي الساعة الحادية عشرة بحوالي 20 ألف متفرج، هي نصف سعة الملعب الإجمالية، وذلك على الرغم من الأمطار الغزيرة والرياح الشديدة التي تجتاح المدينة.

وذكرت سلطات الأمن في البلاد بأنها جندت حوالي 5 آلاف شرطي للسهر على الأمن في المباراة.

ويسعى المنتخب الجزائري إلى التواجد في العرس الكروي للمرة الرابعة في تاريخه بعد أعوان 19821، 1986، 2012.

يذكر أن ملعب مصطفى تشاكر يعتبر قلعة حصينة للجزائر، التي لم تخسر عليه منذ 19 مباراة وتحديدا منذ عام 2009.