EN
  • تاريخ النشر: 10 أبريل, 2017

التعاون يرسم خطته للقاء الأهلي الإماراتي

طلال عبسي

عبسي لحظة احتفاله بأول هدف للتعاون بأبطال آسيا فبراير الماضي

يختم اليوم فريق التعاون..

(الرياض- mbc.net) يختمفريق التعاون اليوم الاثنين 10 أبريل 2017، تحضيراته الميدانية لمواجهة الأهلي الإماراتي مساء غدٍ الثلاثاء في بريدة ضمن دوري أبطال آسيا.

ويسعى  التعاون وهو أحد الممثلين الأربعة للكرة السعودية في البطولة القارية الكبرى للأندية عن فوزه الثاني في مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم وفض شراكة المركز الثاني للمجموعة الاولى مع الأهلي الاماراتي عندما يستضيفه ضمن منافسات الجولة الرابعة.

ويتقاسم الفريقان المركز الثاني برصيد 4 نقاط، بفارق نقطتين خلف استقلال طهران الايراني الذي يحل ضيفا غدا أيضا على لوكوموتيف طشقند الاوزبكستاني صاحب المركز الأخير برصيد 3 نقاط.

وتكتسي المباراة أهمية كبيرة بالنسبة الى التعاون الذي يخوض غمار المسابقة للمرة الأولى في تاريخه، والأهلي، لأن الفائز سينفرد بالمركز الثاني وربما يتربع على القمة في حال تعثر استقلال طهران، وبالتالي يقطع شوطا كبيرا نحو ضمان إحدى بطاقتي الدور الثاني.

وسيرمي التعاون بكل أوراقه الرابحة في المباراة منذ البداية معولا على النقطة الثمينة التي انتزعها من الاهلي في الجولة الثالثة بتعادلهما سلبا. ويولي التعاون أهمية كبيرة لمواجهة الاهلي واضطر مدربه البرتغالي جوزيه غوميز لإراحة ثمانية لاعبين في المباراة أمام الفيصلي في الدوري المحلي 1-0 الخميس الماضي، حتى يضمن جاهزية تشكيلته الاساسية أمام الفريق الاماراتي.

ويبرز في صفوف التعاون فهد الشمري ونايف موسى وعبد الرحمن البركة وأحمد الزين وسعيد الدوسري والبرتغالي ريكاردو ماتشادو والروماني لوسيان سانمارتن والسوري جهاد الحسين والفرنسي الحسن ندياي.

في المقابل، يطمح الأهلي الذي توج بلقب كأس الامارات قبل أيام، في العودة بالنقاط الثلاث التي ستقربه كثيرا من التأهل. وعلى رغم تفوق الأهلي على مستوى العناصر والخبرة إلا أن التعاون يبقى قادرا على انتزاع الفوز بعد أن فرض التعادل على ضيفه في دبي.

ويبرز في صفوف الاهلي ماجد ناصر وعبد العزيز هيكل وعبد العزيز صنقور وحبيب الفردان واسماعيل الحمادي وأحمد خليل والبرازيلي ايفرتون ريبيرو والغاني أسامواه جيان والسنغالي ماخيتي ديوب.

طفل يشجع التعاون ويُلِم بالشأن الكروي ظهر عبر "اللاعب 12"

وفي المجموعة ذاتها، تنتظر استقلال طهران رحلة صعبة الى طشقند لمواجهة لوكوموتيف.

ويأمل الفريق الاوزبكي في الثأر لخسارته أمام الفريق الايراني بثنائية نظيفة في الجولة الرابعة لإنعاش آماله في المنافسة على احدى بطاقتي المجموعة، بيد انه سيصطدم برغبة استقلال طهران الساعي الى مواصلة صحوته.

وخسر استقلال طهران امام الاهلي في الجولة الاولى، لكنه رد بفوزين متتاليين خولاه الصدارة، وهو يرصد فوزه الثالث على التوالي لقطع خطوة كبيرة نحو الدور الثاني.