EN
  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2014

مهن لا يستغني عنها السعوديون.. وينبذونها!

مهن

اتجهت الدولة نحو تعزيز ثقافة العمل الحر، وتشجيع الشاب السعودي على الاستثمار في الوقت والجهد للمشاركة في تنمية المملكة واقتصادها، من خلال الدعم في المشاريع الصغيرة، وعملت الجهات المعنية على تذليل الكثير من العقبات التي ربما كانت في وقت سابق

  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2014

مهن لا يستغني عنها السعوديون.. وينبذونها!

اتجهت السعودية نحو تعزيز ثقافة العمل الحر، وتشجيع شبابها على الاستثمار في الوقت والجهد للمشاركة في تنمية المملكة واقتصادها، من خلال الدعم في المشاريع الصغيرة، وعملت الجهات المعنية على تذليل الكثير من العقبات التي ربما كانت في وقت سابق عائق أمام الشباب للبدء في مشاريع صغيرة، لكن لا زال هناك العديد من الموارد الاقتصادية المهدرة، التي يعزف عنها الشباب بسبب نظرة المجتمع الدونية لبعض المهن الدنيا، رغم أنها "مهن" لايمكن الإستغناء عنها.

من تلك المهن التي يحجم عنها الشباب، ممارسة مهنة "السباكة" رغم أنها مهنة تدر أموال طائلة على ممارسيها من العمالة الوافدة، بالإضافة إلى كونها لا تحتاج إلى رأس مال كبير للبدء في مشروع خاص.

3744

ومن المهن أيضاً مهنة "كهربائيتلك المهنة لا تحتاج سوى المهارة والتدريب، للبدء في مشروع قد يكفي الشخص حاجة السؤال أو إنتظار وظيفة قد لا تأتي أو قد تتأخر، العمالة الوافدة التي عرفت سر هذه المهنة تدر أموال طائلة في ساعات عمل قليلة مقارنة بتلك الساعات التي قد يقضيها أي موظف على مكتبه المكيف.

768

ومن أبرز المهن التي يحجم عنها "السعوديين" خوفاً من نظرة المجتمع الذي ينظر إلى ممارس تلك المهنة نظرة دونية، مهنة "الحلاق" تلك المهنة القديمة جداً والتي تطورت مع تطور الزمان، وتعد من المهن التي يمارسها أهالي المناطق والقرى، كان يُطلق على الحلاق سابقا اسم (المزيّنالذي يقضي يومه كاملاً في مزاولة عمله، وتبدوا أنها مهنة شاقة جدا وذلك لتنقل الحلاق (المزين) الدائم بين المناطق والمنازل.

800

السعوديون رفضوا أيضاً مهنة "بائع جوالات" رغم حجم سوق الإلكترونيات في السعودية تقدر بمليارات الريالات، لايخفى على أحد ما تدره هذه المهنة من أموال على العمالة الأجنبية التي باتت تسيطر بشكل واضح على هذا السوق في السعودية.

768

من المهن التي يحجم عنها السعوديين، منهة "ميكانيكي سيارات" التي تدر مبالغ طائلة على أصحابها، مهنة لايعرف سرها غير من عمل بها، في الأونة الأخيرة حاول بعض الشباب الإنخراط في هذه المهنة وممارستها، ولكن نظرة المجتمع حالت دون ذلك.

907

تعد مشاريع تأجير الدبابات خاصة في هذه المواسم المعتدلة بمثابة تجارة الذهب، حيث يحصل الوافدون منها على ما لا يقل عن 25 ألف ريال يوميا، وفي غير المواسم يصل الدخل إلى 18 ألف ريال في كل يوم يتم فيه تأجير الدبابات.

الغريب في الأمر أن عدداً من العمالة الوافدة والمستثمرين في الدبابات وتأجيرها أكدوا بأنه يوجد اتفاق داخلي فيما بينهم أن يكون تأجير الدباب بالساعة الواحدة 100 ريال والنص ساعة ب50 ريالا، وأن لا تقل الساعة الواحدة عن 80 ريالاً في المواسم، بينما في الأيام غير الموسمية تكون 70 ريالاً للساعة الواحدة، كما أنه يوجد لدى أغلب المؤجرين ما لا يقل عن 11 دباباً بأحجام مختلفة، علما بأنها تؤجر على مدى ال24 ساعة في هذا الوقت من فصول السنة حيث اعتدال الأحوال المناخية والتي تكثر فيها الرحلات العائلية واستئجار المخيمات.

720

مهنة "المزارع" أو "الفلاحمهنة عريقة عمل بها الأجداد من أجل توفير لقمة العيش لهم ولذويهم وتعني فلاحة الأرض لجني خيراتها من الخضروات وعلف الدواب وغيرها من المزروعات النافعة، هذه المهنة كانت من المهن العسيرة التي تتطلب جهداً متواصلاً من العمل الدؤوب الذي قد يستغرق اليوم كله، ولكن اليوم وبعد تطور تقنية الزراعة لم تعد تلك المهنة مضنية كما كانت ورغم ذلك هناك من يحجم عن ممارستها.

1536

اضغط هنا وشاهد: نواعم..في النجارة والسباكة وإصلاح المكيفات