EN
  • تاريخ النشر: 06 سبتمبر, 2013

فصول تعليمية داخل مخيمات اللاجئين السوريين في لبنان لتعليم الأطفال

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

مستقبل الأطفال اللاجئين السوريين التعليمي يدق ناقوس الخطر، إذ بات العام الدراسي على الأبواب لديهم، والمدارس الرسمية في لبنان ليس لديها القدرة على استيعاب كل الأطفال النازحين.

  • تاريخ النشر: 06 سبتمبر, 2013

فصول تعليمية داخل مخيمات اللاجئين السوريين في لبنان لتعليم الأطفال

مستقبل الأطفال اللاجئين السوريين التعليمي يدق ناقوس الخطر، إذ بات العام الدراسي على الأبواب لديهم، والمدارس الرسمية في لبنان ليس لديها القدرة على استيعاب كل الأطفال النازحين.

 لذلك أقامت منظمة اليونيسيف بالتعاون مع وزارة التربية وجمعية بيوند مدارس في مخيمات اللاجئين، وأقامت فيها حلقات تعليمية شملت صفوف الحضانة والمرحلتين الابتدائية والمتوسطة، كما أقيمت أيضا نشاطات ترفيهية، بهدف نقل الأطفال من حالة الإحباط التي ألمت بهم بعد الحرب التي خيمت على بلادهم.

وتم تشييد خيم لتكون فصول تعليمية يتابع فيها الأطفال السوريون دروسهم بعد أن أجبرتهم ظروف الحرب في بلادهم على هجر مقاعد الدراسة.