EN
  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2015

اضحك مع أغرب اتصالات تلقتها القنصليات البريطانية حول العالم

اتصال

تعتبر الإجازة في الخارج بالنسبة للبعض فرصة للهروب من روتين الحياة اليومية والتعرف على ثقافة جديدة. أما بالنسبة لآخرين فإن هناك العديد من أسباب الراحة التي يتمتعون بها.

  • تاريخ النشر: 30 مارس, 2015

اضحك مع أغرب اتصالات تلقتها القنصليات البريطانية حول العالم

تعتبر الإجازة في الخارج بالنسبة للبعض فرصة للهروب من روتين الحياة اليومية والتعرف على ثقافة جديدة. أما بالنسبة لآخرين فإن هناك العديد من أسباب الراحة التي يتمتعون بها في أوطانهم ولا يستطيعون تركها خلفهم، وذلك نقلاً عن صحيفة الرياض.

ومن بين الطلبات التي تقدم بها المسافرون البريطانيون ذلك الذي يستفسر فيه متعهد حفلات حول كيفية الحصول على طباخ اسكوتلندي لإعداد الهاغيز (طبق وطني اسكتلندي يتكون من اعضاء الخروف كالقلب، الكبد والرئتان والأحشاء والشحم بعد فرمها وخلطها بالشعير والتوابل والملح والمرقوآخر طلب نصائح حول كيفية تهيئة التلفاز لاستقبال القنوات الانجليزية في ايطاليا.

وتلقت السفارة البريطانية في المكسيك طلبا من أحد المسافرين بأن يذهب أحد أفراد البعثة للمطار، لمعرفة ما اذا كان قد ترك هاتفه الجوال في الطائرة، بينما تلقى طاقم السفارة البريطانية في فرنسا طلبا من رجل يسأل عن كيفية علاج مخلب قطه الملتهب. وقال ديفيد ليدينغتون الوزير بوزارة الخارجة البريطانية معلقا، "في حين أن العاملين بالقنصليات يقدمون آلاف الخدمات للمسافرين إلا انه ليس بوسعهم القيام بدور الجراحين البيطريين".

وكانت القنصليات قد تلقت في العام الماضي 365,000 اتصالا من مواطنين بريطانيين. وبينما كان معظمها طلبات حقيقية من اشخاص بحاجة إلى المساعدة، إلا أن ألالاف منها كانت ذات صلة بأشياء لا يستطيع العاملون بالقنصليات فعل أي شئ حيالها. ومن أغرب الطلبات التي تلقتها البعثات البريطانية في الخارج اتصالا من امرأة بريطانية الى القنصلية في البانيا تسأل فيه عما إذا كانت خطيبة ابنها قد تركته وتزوجت أم لا. واتصلت امرأة أخرى في ايطاليا لمعرفة كيفية تهيئة التلفاز لاستقبال القنوات الانجليزية.

وجاء في اتصال من شخص آخر، "هل بإمكانكم الاتصال بالخطوط الجوية البريطانية لمعرفة اين مكان حقيبة ابنى المفقودة؟" . واتصل شخص يقول أن الاسكوتر الخاص به ضاع منه في بنما ويستفسر حول كيفية استعادته. ومن أغرب الطلبات ذلك الذي جاء من بريطاني وقال فيه: أرغب في أن أكون أحد اللوردات. كيف أستطيع ان أحصل على اللقب؟. ومن الطلبات أيضا، "أين تنصحوني بالحصول على عشاء مشويات في الفلبين؟". وقال ليدينغتون، "نحن دائما على استعداد لتقديم يد العون ولكن هناك حدود لما نستطيع أن نفعله، لذلك فمن الضروري أن يعرف الناس كيف نستطيع أن نساعدهم."