EN
  • تاريخ النشر: 22 نوفمبر, 2016

بالصور: طبيب هوايته جمع ما يستخرجه من أجساد الناس.. ويضعها في متحف!

هواية الطخالف طبيب مسالك بولية وكلى كافة الأعراف حول الهوايات البشرية، فهو لم يجمع طوابع أو عملات أو يقتني تحف وآثار ، بل ذهب إلى اقتناء شي غريب جداً عبر مسيرته في مجال الطب.بيب

(الرياض - mbc.net) خالف طبيب مسالك بولية وكلى كافة الأعراف حول الهوايات البشرية، فهو لم يجمع طوابع أو عملات أو يقتني تحف وآثار ، بل ذهب إلى اقتناء شي غريب جداً عبر مسيرته في مجال الطب. ما هو؟

بالصور: طبيب هوايته جمع ما يستخرجه من أجساد الناس.. ويضعها في متحف!

عزالدين زان

" عزالدين زان" طبيب تركي ذهب إلى هواية جديدة وغير معتادة، تتمثل بـ "جمع الحصوات" التي يستخرجها من المرضى وعرضها في متحف خاص.

عزالدين زان

فمنذ 33 عاماً وتحديداً في عام 1983م، بدأ الطبيب التركي يجمع الحصوات التي يستخرجها من الكلى.

عزالدين زان

وقد كون مجموعة ثمينة من المقتنيات بأحجام مختلفة من النادر رؤيتها في مكان آخر حول العالم.

عزالدين زان

ووفقاً لوكالة " الأناضولبلغ عدد الحصوات التي استخرجها من أجسام المرضى 250 حصوة متنوعة الشكل والحجم.

عزالدين زان

وقد استطاع الطبيب "عزالدين زان" جمع هذا العدد الكبير من الحصوات من خلال 3 آلاف عملية أجراها.

عزالدين زان

أما أكبر  الحصوات التي استخرجها، يبلغ وزنها 650 غراما.

عزالدين زان

وكانت لمريض سعودي جاء إليه محمولاً على فراشه عام 1984م، وكانت تغطي كامل المثانة البولية.

عزالدين زان

بينما كان طول أصغر الحصوات التي استخرجها من المرضى يبلغ  0.8 مليمتر.

عزالدين زان

وبدأ جمع الطبيب لهذه الحصوات من خلال صندوقاً خشبياً متوسط الحجم وجوانبه من الزجاج، ووزعت الحصوات داخله في حوامل صغيرة أشبه بفناجين القهوة، مدون على كل واحد منها اسم المريض صاحب الحصوة.

عزالدين زان

وعن هدفه من هذه الهواية ذكر الطبيب التركي، فهو نشر الوعي بين الناس بخطورة هذا الأمر وعدم الاستخفاف بنتائجه، وإجراء التحاليل اللازمة مرة واحدة في العام على الأقل، حتى لا تتراكم الحصوات فيكبر حجمها.

التعليق
التعليقات ()
الاسم *
*
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
التعليق
*