EN
  • تاريخ النشر: 08 سبتمبر, 2013

بدانة المراهقين تجعلهم أكثر عرضة للإصابة بالسرطان

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

توصلت دراسة أجريت في إحدى مستشفيات لوس أنجلوس إلى أن المراهقين الذين يعانون من البدانة يكونوا أكثر عرضة للإصابة بالسرطان، فضلا عن نسبة الوفيات بين المراهقين البدناء المصابين بالسرطان تصل إلى 50% مقارنة بالآخرين.

توصلت دراسة أجريت في إحدى مستشفيات لوس أنجلوس إلى أن المراهقين الذين يعانون من البدانة يكونوا أكثر عرضة للإصابة بالسرطان، فضلا عن نسبة الوفيات بين المراهقين البدناء المصابين بالسرطان تصل إلى 50% مقارنة بالآخرين.

في تقرير محمد سليمان - لنشرة MBC يوم الأحد 8 سبتمبر/أيلول 2013 - كشف السر وراء هذه النتيجة الخطيرة كما ذكرتها الدراسة.