EN
  • تاريخ النشر: 25 فبراير, 2015

مونيكا لوينسكي... ماذا بعد فضيحة بيل كلينتون؟

مونيكا لوينسكي في حفل الـ Vanity Fair

مونيكا لوينسكي في حفل الـ Vanity Fair

نشرت مدوّنة الموضة Rmmana خبراً عن "مونيكا لوينسكي" بيّنت فيه تحوّل مسار هذه الأخيرة، بعد أن ارتبط إسمها بفضيحة جنسيّة مع الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون في التسعينيات.

(بيروت-mbc.net) نشرت مدوّنة الموضة Rmmana خبراً عن "مونيكا لوينسكي" بيّنت فيه تحوّل مسار هذه الأخيرة، بعد أن ارتبط إسمها بفضيحة جنسيّة مع الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون في التسعينيات.

تلفت Rmmana إلى أنّ مونيكا عادت إلى الأضواء بعد غياب طويل، وذلك من خلال حفل الـ Vanity Fair لذي تقيمه المجلة الأمريكية الشهرية بعد حفل جوائز الأوسكار وتدعو إليه المشاهير، حيث تألّقت بفستان أحمر ماكسي، ومحتشم بالياقة العالية والأكمام الضيّقة.

مونيكا لوينسكي تتألّق بالفستان الأحمر في حفل الـ Vanity Fair
3500

مونيكا لوينسكي تتألّق بالفستان الأحمر في حفل الـ Vanity Fair

كما أعلنت المدوّنة أنّ مونيكا اليوم كما في السابق نادمة وآسفة على ما جرى بينها وكلينتون، وقد اقتحمت عالم الموضة من باب تصميم الإكسسوارات، كما أنها تكتب لصالح مجلة فانيتي فير.

وقد استفادت مونيكا من عملها في المجلة، لتعبّر عن الفضيحة التي غيرت حياتها وأعربت عن أسفها، وصرحت أنها رفضت عروضاً كان يمكن أن تربح منها 10 ملايين دولار لاستغلال الحادثة، كما اعترفت بأنها فكرت في الانتحار أكثر من مرة خلال التحقيقات كما راودتها الفكرة مرة أو اثنتين بعد ذلك.

وتجدر الإشارة أخيراً، إلى أنّ غياب مونيك عن الأضواء لم يكن من دون هدف، إذ حصلت على ماجستير في الطب النفسي الاجتماعي من كلية لندن للاقتصاد وعاشت متنقلة بين لوس انجليس ونيويورك ومدينة بورتلاند بولاية أوريجون.