EN
  • تاريخ النشر: 01 يونيو, 2014

ليلة بكى فيها القمر.. ما هو سر دموع كومود في الحلقة 36 من "سحر الأسمر"؟

سحر الأسمر
سحر الأسمر
سحر الأسمر

دقائق من الرومانسية والحب في الحلقة 36 من "سحر الأسمر" تنتهي بندم الجميلة "كومود" وبجريان دموعها أمام حبيبها "ساراسوبقرار صلب منها في أن تعاقب نفسها؛ فلماذا؟!

  • تاريخ النشر: 01 يونيو, 2014

ليلة بكى فيها القمر.. ما هو سر دموع كومود في الحلقة 36 من "سحر الأسمر"؟

دقائق من الرومانسية والحب في الحلقة 36 من "سحر الأسمر" تنتهي بندم الجميلة "كومود" وبجريان دموعها أمام حبيبها "ساراسوبقرار صلب منها في أن تعاقب نفسها؛ فلماذا؟!

بينما تجتمع الأسرة حول "سيجيل" تودعها لبيت زوجها في ليلة العمر، كان العاشقان "كومود" و"ساراس" في مكان بعيد عن الأنظار بمعمل والدها، يتبادلان لحظات من العشق الصافي، ويطلب ساراس من كومود أن تعترف له: هل تريد الزواج حقا به؟ فرغم أن والدها وأسرتها قد وافقت على عرض الزواج إلا أنه يحتاج أن يسمعها منها!

وفي الوقت الذي كانت سيجيل تبكي وهي تودع أهلها، كانت كومود أيضًا قد أجهشت بالبكاء بعد أن انتابتها حالة من الندم بعد اللحظات التي قضتها مع الحبيب والعاشق ساراس، وبعد ان سمحت له أن يقبلها، حيث أدركت أنها تجاوزت معه الخطوط الحمراء، وتذكرت ما نصحتها به والدتها من أن الرجال دائما ما يحبون الخضوع لنزواتهم، لذلك فإن عليها أن تضع هي الحدود دائما لعلاقتها بهم!!