EN
  • تاريخ النشر: 06 مارس, 2017

بالصور: أفلام VS روايات من ينتصر؟

الكثير من الأفلام تعتمد على أصل أدبي ومستوحاه من رواية تحمل نفس عنوان الفيلم، لكن عدد قليل من الافلام يتفوق على الاصل ويحقق نجاحًا كبيرًا.

(القاهرة-mbc.net) الكثير من الأفلام تعتمد على أصل أدبي ومستوحاه من رواية تحمل نفس عنوان الفيلم، لكن عدد قليل من الافلام يتفوق على الاصل ويحقق نجاحًا كبيرًا.

بالصور: أفلام VS روايات من ينتصر؟

The Godfather trilogy

ثلاثية Godfather واحدة من اهم أفلام السينما العالمية، أصلها الروائي للكاتب الأمريكي ماريو بوزو، الفيلم بالطبع أفضل من الرواية من ناحية تجسيد عالم المافيا الإيطالية في أمريكا وليس معني ذلك أن الرواية أضعف أو أقل لكن ماريو هو سيناريست أفلام السلسلة.

الأفلام بطولة: مارلون براندو، آل باتشينو، روبرت دي نيرو.

FORREST GUMP

على الرغم من ان رواية الكاتب وينستون جرووم التي تحمل عنوان Forrest Gump والصادرة عام 1986 لم تتحول إلى فيلم الا عام 1994، وهو ما مثل وقت كافي لانتشارها، لكن شخصية فورست جامب لم تحقق شهرتها ونجاحها الكبير الا عن طريق أداء توم هانكس لها في الفيلم، ومع اختلاف الفيلم عن الرواية واعتماده على أجزاء من الرواية فقط يصبح الفيلم المزين بجوائز الأوسكار أفضل من الرواية.

jurassic park

مايكل كرايتون خلق عالم ملئ بالديناصورات عام 1990 تحت عنوان Jurassic Park لكنه على الورق على الرغم من المتعة التي يخلفها لكن لا شيء يضاهي رؤية ديناصور حقيقى على الشاشة الكبيرة، وهذا ما فعله سبيلبرج عام 1993 بسلسلة أفلامه التي تحمل نفس العنوان.

jaws

نفس الكلام ينطبق تقريبًا على سلسلة أفلام أخري من إبداعات سبيلبرج هي Jaws التي بدأها عام 1974 والقادمة أيضًا من أصل ادبي مؤلفه هو بيتر بانشلي، الأصل الروائي سبق الفيلم بسنه وعلى الرغم من جودته لن يكون أبدًا مثل ظهور قرش أبيض ضخم يفتح فكه على اتساعه ليلتهم المصطافين مع الموسيقى التصويرية الشهيرة المميزة له.

Harry Potter and the Deathly Hallows Part 2

عالم هاري بوتر الذي أسسته ج. ك. رولينج بمؤلفتها عام 1997، أرتبط بها الجميع وحققت نجاحات وانتشار عالمي واسع بعد ترجمة الروايات لعدة لغات قبل أن تتحول الروايات لسلسلة أفلام، بالطبع النجاح الذي حققته الروايات تضاعف بالأفلام التي جعلت لهذا العالم عمق وجذبت اليها عدد أكبر من المحبين والمتابعين، وعلى الرغم من جودة ما كتبته رولينج الا أن الأفلام منحت للعالم مذاق مختلف.

The Silence of the Lambs

أجواء مرعبة حول سفاح اكل لحوم بشر وسفاحين أخرين خلقها توماس هاريس براون في روايته The Silence Of The Lambs عام 1988، لكن الفيلم كثف الشعور بالشخصيات تحديدًا شخصية هانيبال ليكتر التي قدمها أنتوني هوبكنز والتي منحت الفيلم القدر الأكبر من نجاحه.

A Clockwork Orange

أنطوني بيرجس كتب روايته الشهيرة التي تحمل عنوان A Clockwork Orange عام 1962 ولاقت تقدير واهتمام حقيقي عند القراء لكن فيلم ستانلي كوبريك القادم من عالم الرواية ويحمل نفس العنوان عام 1971 يعد اهم اقتباسات الرواية وانتشر عالميًا أسرع منها.

Fight Club

صاحب رواية Fight Club تشاك بولانيك التي صدرت عام 1996 من اشد المعجبين بفيلم ديفيد فينيشر الذي يحمل نفس العنوان الصادر عام 1999 ويرى انه إضافة لروايته، فاذا كان هذا هو رأي صاحب الأصل الروائي فمن يجادله؟!

No Country for Old Men

رواية كوزماك مكارثي عام 2005 والتي تحمل عنوان No Country For Old Men لم تلاقي نفس الاستقبال الذي حققه الفيلم المنتج عام 2007 بنفس العنوان، أداء خافيير بارديم في الفيلم والذي ضمن له أوسكار أفضل ممثل مساعد، والاخوان جويل وإيثان كوين مخرجي الفيلم نالا جائزة أفضل سيناريو مقتبس.

الفيلم بطولة: تومي لي جونز، جوش برولين، وودي هارليسون.

The Devil Wears Prada

لورين ويسبرجر كتبت روايتها القريبة من الحقيقة The Devil Wears Prada عام 2003 من وحي تجربة عملها في مجلة Vogue بعد هذا التاريخ بـ3 سنوات قدمت آن هاثاواي وميريل ستريب فيلم بنفس العنوان يعد واحد من أعلى أفلام عام 2006 جلبًا للإيرادات عالميًا.

Next
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
*

(القاهرة-mbc.net) الكثير من الأفلام تعتمد على أصل أدبي ومستوحاه من رواية تحمل نفس عنوان الفيلم، لكن عدد قليل من الافلام يتفوق على الاصل ويحقق نجاحًا كبيرًا.

  • تاريخ النشر: 06 مارس, 2017

بالصور: أفلام VS روايات من ينتصر؟

التعليق
التعليقات ()
الاسم *
التعليق
*