EN
  • تاريخ النشر: 28 مارس, 2015

أوباما يتابع هذا المسلسل الأمريكي بشغف.. اكتشف!

أوباما

أوباما

اجرى الرئيس الاميركي باراك اوباما محادثة مصورة بشأن الاتجار بالمخدرات والجريمة مع منتج مسلسل "ذي واير" المعروف بمعارضته "الحرب على المخدرات".

اجرى الرئيس الاميركي باراك اوباما محادثة مصورة بشأن الاتجار بالمخدرات والجريمة مع منتج مسلسل "ذي واير" المعروف بمعارضته "الحرب على المخدرات".

وقال اوباما لديفيد سايمون المراسل الصحافي السابق ومنتج وكاتب مسلسل "ذي واير"، "انني اقر بأنني من اشد المعجبين بمسلسل +ذي واير+. اعتقد انه ليس من افضل المسلسلات التلفزيونية فحسب، بل هو من افضل الانتاجات الفنية خلال العقود الاخيرة".

ويصور المسلسل مدينة بالتيمور بولاية ميريلاند شرق الولايات المتحدة غارقة في الجريمة وتجارة المخدرات.

كما يظهر "ذي واير" الشرطة المحلية مهتمة اكثر في الاعتقالات من العمل لاصلاح المشاكل في العمق، ما يشبه الوضع القائم في المدينة التي اسفرت "الحرب ضد المخدرات" المستمرة منذ عقود الى ارتفاع كبير في عدد المساجين وفي معدلات الجرائم بما في ذلك القتل.

وتوجه اوباما في تسجيل مصور مدته 12 دقيقة نشره البيت الابيض، بسؤال الى سايمون باسلوب صحافي متقن قائلا "ما الذي شاهدته وسمعته وقرأته ودفعك الى الاهتمام بموضوع تجارة المخدرات وكيف اثر ذلك على المواطنين؟".

كما حاول الرئيس الاميركي تقديم اجوبته الخاصة عن حقيقة الوضع ميدانيا.

وقال الرئيس الاميركي "التحدي الذي تصورونه في مسلسلكم هو هؤلاء الاشخاص الذين يكلفون الدولة مبالغ طائلة ويصبحون في كثير من الاحيان مجرمين اكثر تشددا بعد السجن ويخرجون منه اشخاصا غير قابلين للاستيعاب في سوق العمل ما يؤدي الى عودتهم مجددا" الى الجريمة.

وأضاف اوباما "كنا نفقد التركيز على ما هو مهم حقا. وقد ادى ذلك الى زيادة كبيرة في عدد المساجين حتى بالنسبة لتجار المخدرات غير المتورطين في العنف".