EN
  • تاريخ النشر: 25 مارس, 2015

3 جرائم تهز المجتمع العربي هذا الأسبوع لبشاعتها

اغتصاب

جرائم عدة هزت المجتمع العربي هذا الأسبوع كلها تقشعر لها الأبدان، شاب ذبح جدته ليسرقها وثلاثة قتلوا سائق تاكسي يدافع عن زوجته وآخر يغتصب قاصرا وطفلة من ذوي الاحتياجات الخاصة..

  • تاريخ النشر: 25 مارس, 2015

3 جرائم تهز المجتمع العربي هذا الأسبوع لبشاعتها

جرائم عدة هزت المجتمع العربي هذا الأسبوع كلها تقشعر لها الأبدان، شاب ذبح جدته ليسرقها وثلاثة قتلوا سائق تاكسي يدافع عن زوجته وآخر يغتصب قاصرا وطفلة من ذوي الاحتياجات الخاصة.

قتلوه لأنه دافع عن عرضه

في مصر وتحديدا في منطقة عين شمس تهجم 3 رجال على سائق تاكسي وأبرحوه ضربا بعد أن منعهم من معاكسة زوجته لكن الأمر لم ينته هنا، إذ أنه وحسب ما جاء في صحيفة بوابة الأهرام:" مشاجرة نشبت بين المجني عليه و3 أفراد أصحاب صالون للحلاقة عقب عودته من عمله، بعد أن أخبرته زوجته بقيام المتهمين بمعاكستها، فحدثت مشادة كلامية بينهم وقام على إثرها أحد المتهمين بتقييد المجنى عليه، فيما قام الآخرون بطعنه بسكين في قدميه ورقبته وتم نقله إلى المستشفى لكنه فارق  الحياة في الطريق.

خمسيني يغتصب قاصر ومعاقة

أما في المغرب وتحديدا في مراكش ألقي القبض على رجل ملتحي استخدم المظهر الديني كي يخفي شره إلا أفعاله فضحته، فقد قام هذا الرجل الخمسيني باغتصاب فتاة قاصر عمرها 14 عاما وأخرى معاقة من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وتبين أن هذا الخمسيني قد استغل فقر والد الطفلة الذي يعمل عنده في الحقل واغتصب ابنته القاصر ثم تزوجها بقراءة صورة الفاتحة أي بشكل غير قانوني كي تتستر الفضيحة، وفي حفل الزفاف أعجب بقريبتها الصماء التي لا يتجاوز عمرها 13 عاما وعرض على أهلها أن تعمل خادمة عندنه تعين زوجاته على أعمال المنزل لكن نيته كانت غير ذلك إذ اغتصبها هي الأخرى.

ذبح جدته

شاب لم يبلغ الـ 17 عاما بعد إلا أن الشر بداخله وصل حده، ومع أنه لا يملك أجرة المواصلات أصر أن يشتري هدية لحبيبته وأمها في ذكرى "يوم الأم" فنوى على السرقة وكانت جدته الضحية.

نسي الحنان والعطف الذي أعطته إياه ولم يتذكر سوى المجوهرات التي تحتفظ بها بشقتها التي تسكنها بمفردها، طرق الباب ففتحته له وحضنته وقبلته، جلست على سريرها واستأذن هو بحجة شرب الماء، دخل إلى المطبخ وأحضر سكينا خبأه وراء ظهره وهجم عليها وذبحها.

جدير بالذكر أن جميع المتهمين قد ألقي القبض عليهم والتحقيق جاري.