EN
  • تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2013

3 أساليب لحماية الأطفال من العدوى بالمدارس

غسل اليدين

غسل اليدين

مع بداية العام الدراسي، يزداد قلق أولياء الأمور على صحة أطفالهم بسبب انتقال العدوى نتيجة تجمع الأطفال داخل الفصول الدراسية، خاصة في الفصول التي تنتشر فيها الأمراض الفيروسية مثل نزلات البرد والأنفلونزا والقيء والإسهال.

  • تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2013

3 أساليب لحماية الأطفال من العدوى بالمدارس

مع بداية العام الدراسي، يزداد قلق أولياء الأمور على صحة أطفالهم بسبب انتقال العدوى نتيجة تجمع الأطفال داخل الفصول الدراسية، خاصة في الفصول التي تنتشر فيها الأمراض الفيروسية مثل نزلات البرد والأنفلونزا والقيء والإسهال.

وبحسب ما جاء في موقع "أخبار 24"، يعتبر غسل اليدين أفضل وسيلة للوقاية من هذه الأمراض، فقد أجريت دراسة مقارنة تحت إشراف المجلة الأمريكية لمكافحة العدوى تتعلق ببمارسات غسل اليدين في المدارس من قبل أطفال أعمارهم بين 5 إلى 15 عاما.

وأظهرت النتائج أن طلاب المدرسة الذين غسلوا يديهم واستخدموا المطهر 3 مرات خلال النهار تعرضوا للمرض بمعدل أقل، وسجل الطلاب في هذه المدرسة نسبة غياب أقل بـ 26% مقارنة بطلاب المدرسة الأولى.

ولذلك يجب العمل بالتوصيات التالية:

-          يقوم جميع الأطفال بغسل يديهم بالماء والصابون سريعا قبل دخول الفصول الدراسية في الصباح.

-          تدريب الأطفال على الاستخدام السليم للمطهرات.

-          التذكير بأهمية غسل اليدين كل فترة من قبل المعلمين والمشرفين على المدرسة.