EN
  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2013

"كلنا سوريون": نريد أن يقضي التحالف الدولي على نظام "الأسد" لنبني سوريا

قال بشار عبود رئيس اللجنة الإعلامية لمؤتمر "كلنا سوريون" أن بعد مجزرة الغوطة التي تم فيها استخدام السلاح الكيماوي ضد الشعب السوري، لم يستطع أي من أصدقاء الشعب السوري أن يقف متفرج.

قال بشار عبود رئيس اللجنة الإعلامية لمؤتمر "كلنا سوريون" أن بعد مجزرة الغوطة التي تم فيها استخدام السلاح الكيماوي ضد الشعب السوري، لم يستطع أي من أصدقاء الشعب السوري أن يقف متفرج.

وقال أن المعارضة السورية تأمل أن يكون ضرب النظام موفق من قبل الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وألمانيا وبريطانيا، وأكد أنه نظام مجرم وأن المعارضة السورية ليست لديها سلاح كافي لكي تستطيع القضاء عليه وحدها.

ونفى عبود أن يكون للجيش السوري الحر أي علاقة بمجزرة الغوطة، وقال "لماذا سيضرب الجيش الحر شعبه؟ غوطة دمشق هي المجزرة 13 للأسد ونحن نريد أن يُقضى على هذا النظام المجرم".

وأكد أن المعارضة السورية تخشى من أن تقوى الجماعات المتطرفة المسلحة على حساب سقوط النظام في دمشق، وتابع "نريد أن نقضي أولا على النظام السوري لكي نتعامل نحن مع هذه الجماعات المتطرفة، هذه الجماعات تريد أن تعود بسوريا إلى قبل العصور الحجرية".