EN
  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2014

"غزة تقاوم" اسم مولودة فلسطينية جديدة

الهجوم الإسرائيلي على غزة

تعرف على أسماء نادرة لمواليد فلسطينيين..

  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2014

"غزة تقاوم" اسم مولودة فلسطينية جديدة

مواطن فلسطيني من قطاع غزة أطلق اسم "غزة تقاوم" على طفلته التي ولدت اليوم في مدرسة تابعة لوكالة "الأونروا" التابعة للأمم المتحدة بعد نزوح العائلة من حي الشجاعية شرق مدينة غزة.

المواطن نضال حجيلة والد الطفلة لاذ هو وعائلته بالأمان من صواريخ وبطش الاحتلال الاسرائيلي الى مدرسة. وعلق نضال على تسمية طفلته بـ"غزة تقاوم" بقوله: "إن لهذا الإسم شأنا عظيما لمقاومة وجهاد أهالي غزة للاحتلال المتوغل شرق الشجاعية".

وفي حادثة مشابهة كان مواطن فلسطيني من قرية جلقموس قضاء جنين أطلق اسم "أردوغان" على مولوده الجديد، تيمنا باسم رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان، وذلك لإعجابه الشديد بشخصيته. وقال المواطن رفعت الحاج، "أردوغان شخصية سياسية فذة وذكية، ونجح في تغيير الكثير من السياسات التركية وأبرزها السماح للمحجبات بالالتحاق بالمؤسسات الحكومية والجامعات، بالإضافة إلى وقوفه وتأييده للقضية الفلسطينية وأبنائها".

كما كان المواطن الفلسطيني زياد الهندي، أطلق اسم "عبد الفتاح السيسي" على مولوده، الذي قدر له أن يخرج إلى الحياة ويرى النور قبل يومين في مدينة رام الله بالضفة الغربية.

467

وفي مدينة القدس سبق وأن أطلق فلسطيني على مولوده الجديد اسم تشافيز تخليدا للزعيم الفنزويلي هوغو تشافيز .

الأب هو محمد موسى الهلسة من سكان بلدة السواحرة الشرقية شرقي مدينة القدس، وأطلق على ابنه اسم شافيز تخليدا للراحل هوغو شافيز رئيس جمهورية فنزويلا، ولصداقته ودعمه للشعب الفلسطيني.

وتشير تقارير حقوقية الى أن عدد السكان المدنيين الذين فروا من منازلهم بحثا عن مأوى آمن نتيجة القصف العشوائي بلغ منذ بدء العدوان الاسرائيلي أكثر من 300 ألف نازح، من اجمالي عدد السكان البالغ نحو 8ر1 مليون نسمة.

وذكرت أن نحو 141 الفا منهم لجأوا إلى 83 مدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأنروا" في القطاع، في حين لجأ الآخرون إلى بعض المدارس الحكومية والمستشفيات والمرافق العامة ومنازل الأقارب.