EN
  • تاريخ النشر: 28 أغسطس, 2013

"العلكة" تساعدك على زيادة التركيز لفترة أطول

علكة

أثبتت باحثة في دراسة جديدة لها أن مضغ "العلكة" يساعدك على زيادة تركيزك، خاصة أن الدراسة ركزت على الفوائد المحتملة لمضغ العلكة أثناء تأدية المهام.

أثبتت باحثة في دراسة جديدة لها أن مضغ "العلكة" يساعدك على زيادة تركيزك، خاصة أن الدراسة ركزت على الفوائد المحتملة لمضغ العلكة أثناء تأدية المهام.

وقالت غادة العلي في حلقة الأربعاء 28 أغسطس/آب 2013 من برنامجها تو النهار أن كيت مورجان من جامعة كارديف قامت بنشر نتائج بحثها في The British Journal of Psychology.

وقالت مورجان في مقدمة دراستها: "لقد أثبتت الأبحاث السابقة أن مضغ العلكة قد يكون مفيدا لبعض قدرات الإدراك، لكن في دراستنا، قد ركزنا على المهام السمعية التي تعتمد على الذاكرة قصيرة المدى، لنحدد ما إذا كان مضغ العلكة قد يحسن من القدرة على التركيز، خاصة في المراحل المتأخرة من المهمة".

وقد شملت الدراسة 38 شخصا مشاركا انقسموا إلى مجموعتين، كلا المجموعتين أكمل المهمة السمعية التي طلبت منه في 30 دقيقة، من خلال الاستماع إلى قائمة مكونة من أرقام من 1-9 تتم قراءتها في ترتيب عشوائي، حيث يسجل المشاركون من خلال الكشف عن تسلسل أرقام غريبة بسرعة ودقة مثل 7-2-1. وقد قام المشاركون أيضا باستكمال استبيانات حول حالتهم المزاجية قبل وبعد إنجاز المهمة.

وأظهرت النتائج أن المشاركين ممن يقومون بمضغ العلكة، كانت لديهم استجابة أسرع ودقة أكثر من المشاركين ممن لا يقومون بمضغ العلكة.

وفسرت كيت ذلك، بأن المشاركين ممن قاموا بأداء المهمة بحماس دون مضغ العلكة، تحسن أدائهم قليلا في بداية المهمة، لكن لم يستمر ذلك لنهاية المهمة، مما يدل على أن مضغ العلكة ساعد المجموعة الأخرى على زيادة التركيز لإنجاز المهمة التي تطلبت متابعة مستمرة لفترة من الزمن.