EN
  • تاريخ النشر: 05 أبريل, 2015

هيث ليدجر وبول واكر.. الغائبان الحاضران في قلوب عشاق السينما

هيث ليدجر وبول واكر

هيث ليدجر وبول واكر

شاء القدر أن تأتي مناسبتان سعيدتان لنجمين هوليووديين خلال أسبوع واحد؛ دون أن يحتفل بها أيهما؛ نظرًا لرحيلهما عن عالمنا منذ سنوات قليلة؛ وفي ظروف مشابهة تقريبًا.. فما هي القصة؟

  • تاريخ النشر: 05 أبريل, 2015

هيث ليدجر وبول واكر.. الغائبان الحاضران في قلوب عشاق السينما

(حسام الدين عماد-mbc.net) شاء القدر أن تأتي مناسبتان سعيدتان لنجمين هوليووديين خلال أسبوع واحد؛ دون أن يحتفل بها أيهما؛ نظرًا لرحيلهما عن عالمنا منذ سنوات قليلة؛ وفي ظروف مشابهة تقريبًا.. فما هي القصة؟

النجمان هما هيث ليدجر وبول واكر، والمناسبتان السعيدتان هما عيد ميلاد الأول؛ والذي وافق يوم 4 أبريل، وصدور أخر أعمال الثاني Furious 7؛ والذي بدأ عرضه في الولايات المتحدة وأغلب دول العالم في 3 أبريل.

والواقع أن المصادفة الغريبة لم تقتصر فقط على هذا الأمر، بل إن ظروف الوفاة نفسها متشابهة أيضًا في الكثير من الجوانب؛ خاصة مع ما ترتب بعدها من أحداث.

فالاثنان رحلا في عز شبابهما؛ في حوادث مأساوية مفاجئة وصادمة أيضًَا، والاثنان رحلا وهما في قمة نجاحهما؛ ويستعدان لخطوات أكبر في مسيرتهما الفنية.

416

فليدجر-المولود 4 أبريل عام 1979- رحل عن عالمنا في 22 يناير عام 2008؛ بسبب تعرضه للتسمم الناتج من خلط خاطئ لعدة أدوية مخدرة.  

وكانت وفاة ليدجر المفاجئة أشبه بالصدمة لتيري جيليام؛ مخرج أخر أفلامه The Imaginarium of Doctor Parnassus؛ الذي لم يكمل ليدجر تصويره، إلا أن طبيعة الفيلم الفانتازية ساعدت جيليام على إكمال الفيلم والخروج من هذا المأزق الصعب؛ وذلك بالاستعانة بثلاثة نجوم آخرين هم: جوني ديب وجود لو وكولين فاريل لإكمال دور ليدجر؛ وليظهر الفيلم إلى النور.

أما واكر -المولود 12 سبتمبر عام 1973- فقد رحل عن عالمنا في 30 نوفمبر عام 2013 في حادث تصادم مّروع.  

ومثلما حدث مع جيليام؛ واجه صناع فيلم Furious 7 صدمة أكبر بكثير؛ لأن واكر لم يكمل تصوير دوره؛ والفيلم لا يمكن إكماله إلا بوجوده، فتوقف التصوير لعدة أشهر لمناقشة كل الاقتراحات والأفكار لحل هذا المأزق العسير، إلى أن تم الاستقرار على الاستعانة بشقيقي واكر لإكمال دور شقيقهما الراحل؛ بالإضافة إلى استخدام لقطات قديمة له لم يتم استخدامها في الأجزاء السابقة، لينجح الأمر في النهاية ويصدر الفيلم أخيرًا.

416