EN
  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2014

مفتي السعودية: بيع السلع المنتهية صلاحيتها من الكبائر

مفتي السعودية

حذّر الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ - المفتي العام رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء - من الإخلال بالأمن وقطع الطرقات، والغش في المعاملات والسلع المنتهية صلاحيتها وخداع الناس.

  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2014

مفتي السعودية: بيع السلع المنتهية صلاحيتها من الكبائر

حذّر الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ - المفتي العام رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء - من الإخلال بالأمن وقطع الطرقات، والغش في المعاملات والسلع المنتهية صلاحيتها وخداع الناس.

وذكرت نشرة MBC السبت 7 يونيو/حزيران 2014  أن المفتي أكد أن كل تلك الأمور من الفساد في الأرض ومن كبائر الذنوب، موضحا أن للذنوب والمعاصي عواقب وخيمة وخاصة كبائرها ومن أعظمها الشرك بالله، والسحر، وقتل النفس بغير حق.

وقال سماحة المفتي: طوللأسف كثرت الاستهانة بسفك الدماء فكل يوم نسمع عن سفك الدماء هنا وهناك، ومن كبائر الذنوب إضاعة الصلاة والتهاون في أدائها، ويعد التهاون في أداء الزكاة من كبائر الذنوب، وعقوق الوالدين من أكبر كبائر الذنوب، والزنا سبب في الفساد وانتشار الأمراض السيئة والخطيرة، وفاحشة اللواط أعظم من الزنا لأنها أمر أشدّ تحريما، ويعدّ الربا من كبائر الذنوب، وأكل مال اليتيم من غير حق من كبائر الذنوب".

وأوضح أن من كبائر الذنوب الكذب على الله وعلى رسوله، وشهادة الزّور من غير حق، ويعدّ تعاطي المخدرات والمسكرات أساس كل شرّ، وقذف المحصنات الغافلات، والسرقة بشتى أنواعها، وتكفير المسلم بغير حق، وسبّ أصحاب رسول الله عليه الصلاة والسلام.

ونصح مفتي السعودية من الابتعاد عن كبائر الذنوب ووسائلها، وكذلك الابتعاد عن محقّرات الذنوب.