EN
  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2014

مسؤول سعودي يشكك في أرقام طلبات التقاعد المبكر بين المدرسين

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

شكك مبارك العصيمي - المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم - في الأرقام التي نشرتها إحدى الصحف السعودية حول أعداد المدرسين السعوديين الذين تقدموا بطلبات للتقاعد المبكر.

  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2014

مسؤول سعودي يشكك في أرقام طلبات التقاعد المبكر بين المدرسين

شكك مبارك العصيمي - المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم - في الأرقام التي نشرتها إحدى الصحف السعودية حول أعداد المدرسين السعوديين الذين تقدموا بطلبات للتقاعد المبكر.

وأضاف العصيمي في تصريحات خاصة لنشرة MBC الأحد 8 يونيو/حزيران 2014 - إن هذه الأرقام التي وردت في إحدى الصحف السعودية إما أنها كتبت بطريقة غير صحيحة أو أنها غير دقيقة في الأساس.

وشدد على أن الوزارة لا تمر بأية أزمات، خاصة أن المملكة بها عدد كبير من الخريجيين سنويا، وأي فرد يتقاعد يعني في المقابل توفير فرصة عمل لشاب آخر، موضحا أن الوزارة لديها خطة واضحة عن أعداد المتقاعدين في السن الطبيعي أو أولئك الراغبين في التقاعد المبكر.

وكانت صحيفة "الحياة" السعودية قد ذكرت أن وزارة التربية والتعليم تلقت هذا العام أكثر من 4 آلاف طلب تقاعد مبكر، وأن نسبة المتقاعدين ترتفع كل عام خمسة في المئة. وأن التقاعد المبكر أحدث "أزمة مؤقتة" في الوزارة، لاسيما وأن نسبة التقاعد المبكر تصل إلى 90 في المئة بين المعلمين والمعلمات، بينما تصل بين الإداريين إلى 85 في المئة.

وأضافت الصحيفة أن العاملين في القطاع التربوي أكدوا أن غالبية المتقاعدين يكتفون بالحد الأدنى من أعوام العمل، للحصول على معاش التقاعد بنسبة تصل إلى 65 في المئة، والالتحاق بوظيفة أخرى، سواء أكانت في القطاع الخاص أم في عمل خاص بهم لمواجهة غلاء المعيشة.