EN
  • تاريخ النشر: 11 سبتمبر, 2013

مزاد يبيع سيارة جيمس بوند بـ920 ألف دولار

سيارة جيمس بوند البرمائية

شهدت دار للمزادات في العاصمة البريطانية لندن بيع "السيارة الغواصة" التي ظهرت في أحد أفلام عميل المخابرات، جيمس بوند، يعود إلى العقد السابع من القرن الماضي، بقيمة وصلت إلى 920 ألف دولار.

  • تاريخ النشر: 11 سبتمبر, 2013

مزاد يبيع سيارة جيمس بوند بـ920 ألف دولار

شهدت دار للمزادات في العاصمة البريطانية لندن بيع "السيارة الغواصة" التي ظهرت في أحد أفلام عميل المخابرات، جيمس بوند، يعود إلى العقد السابع من القرن الماضي، بقيمة وصلت إلى 920 ألف دولار.

وذكرت شبكة سي إن إن أن القطعة التي تم بيعها فقدت ميزة السيارات، إذ أنها دون عجلات، فقد جرى تصميمها لتكون غواصة على شكل سيارة مزودة بجنيحات صغيرة، من طراز "لوتوس أسبيريت" وهي بيضاء اللون وظهر فيها الممثل روجر مور في الفيلم الذي لعب فيه دور جيمس بوند، وحمل عنوان "The Spy Who Loved ME" عام 1977.

وشهد المزاد كذلك بيع قطع أخرى تتعلق بالسيارة ظهرت في الفيلم خلال تصوير اللقطات القريبة أو خلال المشهد الذي تتحول فيه السيارة إلى غواصة، علما أنها في الواقع ليست مضادة للمياه، وإنما صنعت لتبدو كذلك.

أما وصول السيارة إلى دار المزادات فقصة أخرى، إذ بعد انتهاء تصوير الفيلم استخدمت السيارة لفترة في الإعلانات الترويجية قبل أن تقوم الشركة المروجة للفيلم بإيداعها في مخزن بنيويورك بعقد إيجار لمدة عشر سنوات.

وبعد انتهاء مدة الإيجار لم يتمكن أصحاب المخزن من الوصول إلى أحد في الشركة المنتجة لاسترجاعها، فعرضوه للبيع دون كشف محتواه، فاشترته عائلة بقيمة لم تتجاوز مائة دولار، لتصاب بالذهول بعد اكتشاف وجود السيارة الغواصة داخله.