EN
  • تاريخ النشر: 17 فبراير, 2017

مراهقة تحمل سراً وترمي رضيعها من النافذة.. ما سر الرسالة التي تركتها؟

أنجبت طالبة مراهقة طفلاً بشكل سري، لكنها رمت الطفل من النافذة وأرسلت رسالة مستفزة لوالده.. فماذا قالت بعد هذه الجريمة؟ وكيف انكشف أمرها؟

(الرياض - mbc.net) أنجبت طالبة مراهقة طفلاً بشكل سري، لكنها رمت الطفل من النافذة وأرسلت رسالة مستفزة لوالده.. فماذا قالت بعد هذه الجريمة؟ وكيف انكشف أمرها؟

مراهقة تحمل سراً وترمي رضيعها من النافذة.. ما سر الرسالة التي تركتها؟

طالبة

اعترفت الطالبة "أنتونيا لوبيزالبالغة من العمر 16 عاماً، أنها أنجبت من صديقها.

طالبة

وأقدمت المراهقة الأمريكية على رمي المولود، الذي ولد قبل أوانه، من نافذة الطابق الثاني.

طالبة

إثر هذه الجريمة، أصيبت الفتاة بالذعر، وأخبرت والدتها بفعلتها.

طالبة

لكن الأم انفعلت واتصلت بالشرطة للإبلاغ عن الحادثة، بعدما عثرت على الطفل، فيما أعلن المستشفى وفاة المولود. وكشفت التحقيقات عن رسالتها المستفزة لوالد الطفل..

طالبة

الفتاة بعثت رسالة نصية إلى صديقها كتبت فيها: "بالمناسبة لقد كانت فتاة".

طالبة

يذكر أن المراهقة أنجبت ابنتها في المنزل خلال الساعات الأولى من صباح يوم 30 سبتمبر من العام الماضي، ولا تزال تخضع للمحاكمة.

Next
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
*
التعليق
التعليقات ()
الاسم *
التعليق
*