EN
  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2015

مدرب الجزائر يكشف لماذا فضل فقير فرنسا على بلد المليون شهيد

نبيل فقير

نبيل فقير

اكد الفرنسي كريستيان جوركيف المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم، أن مصالح كبيرة تدخلت في اختيار نبيل فقير نجم نادي ليون الفرنسي، اللعب لمنتخب الديوك بدلا من المحاربين.

اكد الفرنسي كريستيان جوركيف المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم، أن مصالح كبيرة تدخلت في اختيار نبيل فقير نجم نادي ليون الفرنسي، اللعب لمنتخب الديوك بدلا من المحاربين.

وأكد جوركيف في مؤتمر صحفي اليوم السبت، ان الاتحاد الجزائري تعامل باحترافية كبيرة في قضية فقير وانه لم يتم فرض أي ضغوط على اللاعب لكي يعلن خياره.

وأشار إلى أن اللاعب اتصل به ليخبره بأنه اختار اللعب للمنتخب الجزائري قبل ان يتراجع عن رأيه بعد ساعات فقط لافتا انه اتصل باللاعب في آب/اغسطس الماضي لمعرفة مدى استعداده للانضمام للمحاربين لكن فقير اخبره بأنه يفضل الانتظار الى ما بعد نهائيات كأس أمم افريقيا التي جرت بغينيا الاستوائية.

واستطرد جوركيف " أنا مقتنع بان مصالح تدخلت في اختيار فقير اللعب لمنتخب فرنسا، وهنا انوه بالتصرف المثالي لاتحاد الكرة الجزائري الذي لم يمارس اي ضغط على اللاعب".

من جهة أخرى، نفى جوركيف وجود مشاكل داخل المنتخب الجزائري مع اعترافه ببعض الخلل في التواصل داعيا الاعلام الى عدم اختلاق القلاقل مع اللاعبين الذين يستجيبون لمتطلبات المنتخب وخاصة احترام روح الجماعة والزملاء.

وذكر ان عبد المؤمن جابو لاعب خط وسط النادي الافريقي التونسي هو الضحية الاولى لتصريحاته ليس لأنه انتقده وإنما لعدم احترامه اتحاد الكرة وزملائه اللاعبين.

وقال جوركيف " جابو لاعب خلوق ولم يكن مصدرا للمشاكل داخل الفريق، كما انني لم اشتمه ولست حاقدا عليه عندما قلت انه ليس على المستوى المأمول، لكن يبدو انه ابعد نفسه بنفسه عندما صرح انه لا يحبذ التواجد في المنتخب اذا كان لا يلعب".

وكان جابو وجه انتقادات لاذعة لجوركيف ووصفه بأنه مدرب متواضع ردا على اتهامه له بأنه لاعب ليس على المستوى المأمول.

كما وصف جوركيف تصرف عدلان قديورة لاعب خط وسط واتفورد الانجليزي الذي عبر في حسابه على تويتر عن استياءه لاستبعاده من المشاركة في معسكر الدوحة الذي تتخلله مباراتان وديتان ضد قطر ثم عمان، بتصرف المراهقين مؤكدا بأنه من لا يحترم قراراته سيجد نفسه خارج المنتخب.

وتابع " لست على خلاف مع احد. ليست الانتقادات التي تقلقني ولكن اخشى الاضرار بالمجموعة والمنتخب. المشكلة لا تكمن في غضب اللاعبين وإنما في طريقة التعبير عن هذا الغضب. المجموعة لا ترتكز على الجانب التقني فقط فهناك السلوك، لذا استبقت المشاكل باستبعاد نبيل جيلاس. المهاجم سوداني ايضا غضب خلال تغييره في احدى مباريات نهائيات كأس أمم افريقيا لكن تحدثت اليه في اليوم الموالي وأفهمته بما يجب ان يقوم به".

ونوه جوركيف ان غياب بعض اللاعبين عن معسكر قطر لا يعني استبعادهم نهائيا موضحا انه بدأ مرحلة اخرى في عمله مع المنتخب الجزائري تمتد لعامين او ثلاثة تتميز بمنح الفرصة لبعض اللاعبين خاصة الذين ينشطون في الدوري الجزائري على غرار ابراهيم شنيحي لاعب نادي مولودية العلمة الذي قال بشأنه أنه يملك مؤهلات اللعب في المستوى العالي.

وأضاف " لا يمكنني تشكيل منتخب بسبب حملة للاعلام، غير انه لا يمكنني غض البصر عن لاعبين يستحقون فرصة التواجد في المنتخب، واعتقد أن معسكر الدوحة هو فرصة للبعض. فوز نادي وفاق سطيف بلقب دوري ابطال افريقيا لا يعني بالضرورة تواجد لاعبين منه في المنتخب، فالأمر يتعلق بخيارات يجب احترامها".

وزعم جوركيف ان المنتخب الجزائري لم يفشل في نهائيات كاس افريقيا التي جرت بغينيا الاستوائية رغم خروجه من دور الثمانية بعد خسارته أمام كوت ديفوار الذي توج لاحقا باللقب معترفا ان نجما الفريق ياسين براهيمي وسفيان فيجولي لم يكونا حاسمين بسبب تراجع لياقتهما البدنية وليس لتموضعهما في الملعب.

للإشارة فان بعثة المنتخب الجزائري تسافر غدا الاحد الى قطر دون اللاعبين الذين ينشطون بالخارج المتوقع وصولهم الى الدوحة بعد غد الاثنين على ان ينطلق المعسكر بصورة فعلية مساء الثلاثاء المقبل، تحسبا لملاقاة قطر يوم 26 آذار/مارس الحالي ثم عمان في 30 من الشهر نفسه.