EN
  • تاريخ النشر: 18 أغسطس, 2013

مات ديمون يؤكد تناوله لروث أثناء تصويره لفيلمه الجديد Elysium

Elysium

أثناء قيامه بجولاته الترويجية لفيلمه الجديد Elysium، سُئل النجم "مات ديمون" عن اللحظات الصعبة التي قضاها أثناء تصويره للفيلم.

أثناء قيامه بجولاته الترويجية لفيلمه الجديد Elysium، سُئل النجم "مات ديمون" عن اللحظات الصعبة التي قضاها أثناء تصويره للفيلم.

وأجاب "ديمون" بأنه يجد تناوله للروث أثناء تصويره لأحد المشاهد هو أصعب اللحظات التي واجهها ليس فقط أثناء تصوير Elysium، بل وطوال مشواره الفني حتى الآن.

قال "ديمون" إن تصوير المشهد تطلب تواجدهم في مستودع قمامة ضخم في مدينة ميكسيكو سيتي، وأثناء التصوير وتحركه داخل المستودع دخل إلى فمه بعض من الروث المتواجد، بالإضافة إلى تراكم الفضلات على ملابسه الأم الذي جعله ينهي تصوير المشهد سريعًا من أجل الاستحمام.

تدور أحداث الفيلم في زمن مستقبلي؛ حيث يحيا الأثرياء فوق سطح محطة فضائية متطورة، بينما يسكن الأرض المحتضرة باقي البشر، ويجد أحد ساكني الأرض نفسه وقد تولى مهمة بالغة الخطورة والدقة؛ قد تؤدي نتائجها إلى إيجاد المساواة بين فئتي البشر، ولقد بدء عرض الفيلم في دور العرض في 9 أغسطس.