EN
  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2015

لبنانية تتصدر الصحف العالمية بسبب "منحنيات" جسمها

ناديا أبو الحسن

ناديا أبو الحسن

تمكنت الشابة اللبنانية ناديا أبو الحسن أن تصبح من أشهر الـ blogger في العالم من خلال أسلوبها الخاص والفريد وثقتها بنفسها.

  • تاريخ النشر: 17 مارس, 2015

لبنانية تتصدر الصحف العالمية بسبب "منحنيات" جسمها

(بيروت-لارا نايف-mbc.net)  تمكنت الشابة اللبنانية ناديا أبو الحسن أن تصبح  من أشهر الـ  blogger  في العالم من خلال أسلوبها الخاص والفريد وثقتها بنفسها.

حصلت ناديا من أب لبناني وام أمريكية، لقب "عارضة أزياء ذات مقاس كبيروبالرغم من نظرة الغرب لها لى أنها عارضة أزياء إلاّ أنها ترفض هذا اللقب وتؤكد أن كل ما تقوم به هو إلتقاط صوراً  لنفسها بالملابس التي ترتديها بشكل يومي وتعلّق عليها في مدوّنتها الخاصة بالموضة .

ولا تخجل ناديا من جسدها بل تظهره بثقة بفساتين ضيقة أنيقة وعصرية حتى لفتت أنظار خبراء الموضة وأصبحت الوجه الإعلاني والترويجي لماركة Boohoo plus  لخريف شتاء 2014.

وقالت ناديا :" لا يمكنني أن أكون أكثر سعادة بإختياري سفيرة  Boohoo plus .

وأضافت :"إنه شعور لا يوصف مثل هذه الشركة تريد مني تمثيلها، سأكون صريحة، لقد شعرت دائماً انني لم أصل إلى هنا، في شهر أيار حلقت إلى منشاستر قمنا ببعض التجهيزات ورأيت القطع من المجموعة وجاً لوجه، والمجموعة كانت  كل ما أحلم به".

وتابعت ناديا وصفها للمجموعة على مدونتها الخاصة :" الألوان الغنية، والالون المعدنية، والطبقات، والقطع البارزو والقوية، أنا تقريباً سقطت على ركبتي عندما رأيت الزي المكون من قطعتين من طبعة الثعبان، اشيء العظيم في هذه المجموعة أنه بغض النظر على "ستايلك" هناك شيء للجميع.

ولم يتوقف حلم ناديا هنا، بل عادت ماركة "bohoo plus" للتعاون مع ناديا لكن هذه المرة لتصميم مجموعة خاصة لهم موجهة للسيدات الممتلئات، وفي لحظة إعلان العلامة لهذا الخبر، تمكنت ناديا أن تتصدر عناوين الصحف العالمية مثل جريدية ديلي ميل البريطانية التي شبهتها بكيم كارديشان بسبب طول ولون شعرها الأسود ولون بشرتها.

وأعلنت اللبنانية أن مجموعتها الجديدة  ستبصر النور بـ 23 مارس وأنها سعيدة بهذا الإنجاز الذي طالما حلمت به.

وبهذا تكون وصلت ناديا بما حلمت به، وانتقمت من حبيبها السابق الذي لم يؤمن بها وقال لها نها لن تصبح يوماً عارضة أزياء، وها هي أثبتت نفسها كعارضة أزياء و blogger وتم إنتخابها أكثر العارضات الحجم الزائد إثارة من قبل  مجلة  complex style.

من جهة ثانية، لا تقدم أبو الحسن نفسها على أنها النموذج أو المثال الصحيح. فهي مثلاً لا تؤمن بمقولة أن النساء الحقيقيات هنّ اللواتي يتمتعن بانحناءات. ففي رأيها، ليست الإنحناءات ما يجعل من المرأة حقيقية. "كل النساء حقيقيات. الجمال لا ينطبق على شكل واحد. كلنا نساء وكلنا عارضاتبحسب الشابة.