EN
  • تاريخ النشر: 02 مارس, 2015

لا تتزوّجوا في سنّ مبكرة

زواج

زواج

أكّد باحثون من جامعة كامبريدج البريطانية أنّ الطفل الذي يولد لأب مراهق معرّض للإصابة أكثر من غيره بالأمراض الوراثية كالفصام أو مرض التوحّد.

(بيروت- mbc.net) أكّد باحثون من جامعة كامبريدج البريطانية أنّ الطفل الذي يولد لأب مراهق معرّض للإصابة أكثر من غيره بالأمراض الوراثية كالفصام أو مرض التوحّد.

وذكر الباحثون أنّ الجهاز التناسلي للرجل لا يكون فاعلاً قبل انتهاء مرحلة البلوغ، ممّا يؤدي إلى إنجاب أطفال يعانون من أمراض جينية.

كما تبيّن أنّ الحيوان المنوي الذي يشكل السائل المنوي لدى المراهق يحتوي على العديد من التشوّهات الجينية الوراثية أي تشوّهات في الـ ADN، ممّا يعرّض المولود لخطر الإصابة بالفصام، التوحد أو الـ spina bifida وهو تشوّه في العمود الفقري.

الدراسة أجريت على 24000 أب وولد، وتشير إلى أنّ السائل المنوي يكون بأفضل حالاته بين سنّ العشرين والثلاثين، وأنّ خطر التشوّهات يعود ليرتفع بعد سنّ الأربعين.