EN
  • تاريخ النشر: 22 يونيو, 2014

كاتبة سعودية: اتهام المبتعثين بالانحلال أمر "محزن"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

أعربت الكاتبة السعودية د. حسناء القنيعير عن استنكارها الشديد لمحاولات بعض الكتاب والدعاة النيل من برنامج الابتعاث، واتهام المبتعثين بالانحلال والانحراف الإخلاقي.

  • تاريخ النشر: 22 يونيو, 2014

كاتبة سعودية: اتهام المبتعثين بالانحلال أمر "محزن"

أعربت الكاتبة السعودية د. حسناء القنيعير عن استنكارها الشديد لمحاولات بعض الكتاب والدعاة النيل من برنامج الابتعاث، واتهام المبتعثين بالانحلال والانحراف الإخلاقي.

وأكدت القنيعير في تصريحات خاصة لنشرة MBC الأحد 22 يونيو/حزيران 2014 أن هذا أمر محزن، ولكنه غير مستبعد عن هؤلاء الذين دأبوا على مهاجمة البرنامج منذ انطلاقه.

وأضافت الكاتبة السعودية أنه لولا إيمان خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز بالبرنامج وبأهميته في تحقيق التنمية الشاملة بالمملكة، لما أقر باستمراره بل وأطلق عليه اسمه.

وأشارت القنيعير إلى أنه لا يمكن أبدا اتهام السعوديات المبتعثات بالسفور وعدم الاحتشام، لافتة إلى أن الطالبات السعوديات محتشمات ومشهور عنهن الأخلاق والسلوك الطيب في البلاد التي يدرسون بها.

ورفضت القنيعير ربط مقتل الطالبة ناهد المانع بالابتعاث، مؤكدة أن هذا الأمر ليس له ما يبرره، خاصة أن هذا الاعتداء الآثم كان يمكن أن يحدث لأي واحدة سواء أكانت طالبة مبتعثة، أم سائحة، وسواء أكانت سعودية، أم أي امرأة مسلمة، مؤكدة أن الإرهاب لا دين له.